• رمضان

    أَتى رمَضانُ المسلمينَ بخيرِه تقبَّلَ ربي منكمُ كلَّ صالحِ Read More
  • ثلاثمئة في ثمان

    في منهج البحث العلمي تُكتشف الظاهرة، ثم تُوصف، ثم تُفسر، ثم تُتوقّع، ثم يُسيطر عليها. خمس مراحل ينهجها كلها البحثُ العلمي الطبيعي، ويعجز عن رابعتها وخامستها البحثُ العلمي الإنساني، بما Read More
  • اشتراك العلوم

    ليس منهج البحث العلمي البَيْنِيّ المرجوّ الآن لكل خير، إلا وجها من مراجعة أدب البحث العلمي القديم، ويَا ما أكثرَ المسائلَ العلمية المعاصرة المشكلة التي تحتاج عند المعالجة إلى مثل Read More
  • اللهم إني صائم (كتابي الجديد في عيد موقعنا الثالث السعيد)

    "عجبا لك يا محمد أي عجب! النظرى العجلى تبدي الإعجاب بالكتاب، وتراه إبداعا أدبيا يتلعب باللغة وتتلعب اللغة به كأنه قصيدة أفلتت من النظم وحنت إليه فتشبثت بعقد حباته يواقيت Read More
  • أجل، صار أَثيريًّا!

    " سلام عليكم ، طبتم " ، من مسقط في 26/1/1423هـ = 8/4/2002م . بسم الله - سبحانه ، وتعالى !- وبحمده ، وصلاة على رسوله ، وسلاما ، ورضوانا على صحابته وتابعيهم ، حتى نلقاهم. أجل ! صار مجلس أبي مذود ، رقميًّا أثيريًّا Read More
  • أفيات في أدب الأساتذة والتلامذة

    تحميل (PDF, 33KB) Read More
  • مسجل مناقشة الأسس اللسانية في النظرية الخليلية الحديثة

    صباح الأربعاء 14/12/2016، ناقشتُ عمر بلحاج الطالب الجزائري، في "الأسس اللسانية في النظرية الخليلية الحديثة عند عبد الرحمن الحاج صالح: دراسة وصفية تحليلية"، رسالته لنيل درجة الماجستير من قسم اللغة Read More
  • نظام رمضان

    سمعت قديما بعض من اضطُرِرْنا إلى التلمذة لهم يشكو اضطراب أحواله في رمضان؛ فلا يستقيم له فيه عمل، ولا تَهْنَؤُهُ راحة، ويخرج منه أَخْسَرَ مما دخل! ورأيت كذلك قديما بعض Read More
  • في كلية الإعلام بجامعة القاهرة

    (إحدى حلقات "في الطريق إلى الأستاذية" المفتقدة) عام ٢٠٠٤-٢٠٠٥ الجامعي -وكنت قريب الأَوْبة من رحلة عملي الأولى بقسم اللغة العربية من كلية الآداب بجامعة السلطان قابوس- رغب إليّ أستاذي الدكتور أحمد Read More
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9

بين الحياء والسماحة، لآية الأدب والعلم المصرية النجيبة

٢٠١٩٠٤٠٥_١١١٤٤٣

محمد جمال صقر 63

سلامُ الله عليكُم ورحمته وبركَاته أستاذَنا الكريم.. أَنِستُ بالحضُورِ لكُم في الندوة الدولية المشتركة لمخطُوطَات العَرُوض، وشرُفتُ باللقاء بكم والسلام عليكم.. عرفتُ من نفسي حياءً يغلِبُني في مثل تلك المواقِف، وعرفتُ فيكُم سماحَةً وحفَاوَةً تفِيضُ على الجميع، فغلبني حيائي في الأولى حين باغَتَتني صديقتي بالسلام عليكم، وأغرتني سماحَتُكم وحفاوتُكم بالسلام في الآخِرة، فلله الحمد على ما أَنعَمَ وتفضَّل. من عادتي كلما ذهَبتُ في رحلةٍ شيِّقَةٍ إلى موقعِكم البَهيج الذي يجمع المُتعَةَ في أبهَى صُوَرِهَا، والعلم في أعذّبِ حالاتِه وأَصفَاها، والأَدَب والخُلُق في تناغُمٍ فريد، أُدَثِّرُكُم بدعوات أَبُثُّها لله صَادقة.. أمَّا الآن فبعد أن رأيتُ ذلك رأيَ العين، رأيتُهُ سجيَّةً ودونَ تَكلُّف- وليس من رأى كمن سَمِعَ- أيقَنتُ أنِّي سأضُمُّ إلى قائِمَة دُعائِي الدَّائِمة أُستَاذً فَاضِلًا لم أشرُف بعد بالتَّتلمُذِ على يديه عن قُرب، وفي داخلي غِبطَةٌ شديدة لمن ينَالُونَ الحَظوَة بمجالسته والاستماعِ إليه. جملة ما أودُّ قولَه أنني أشعُرُ بامتِنانٍ بالِغٍ أُسدِيه لكم، وشُكرٍ واجِبٍ أقدِّمُهُ إليكُم على إحسَانِكُم الدَّائِم في مقام العِلم والعمَل، وعطَائِكُم الفَيَّاض، وبَذلِكُم إِيَّاه بحُبٍ وإِكرَام.. لكُم منَّا كُلَّ التَّقدِيرِ والإِجلَال.. دُمتُم في مَعِيَّةِ الله وفَضلِه.

كن معي يا أبي فأنت لي قرار مكين، لشيمة الحسن تلميذتنا المصرية النجيبة

شيمة الحسن

محمد جمال صقر 150

كل لحظة أتأمل في حالي؛ وأتساءل عن هذا السر الذي غُرِزَ في قلبي منذ أن صرت ابنتك يا أبي، ولم يُنْزَع مني مهما بَعُدَ المكان، أو طال الزمان، أو دارت الأيام والأحداث؛ وصرت أنظر في هذه الدنيا، وفيما يحبه الناس، ويطمئنون إليه، ويتعلقون به؛ فلم أجد أحدًا أشد تعلقًا بشيءٍ سوى تعلق الجنين برحم أمه، ثم تعلق الرضيع بحضن أمه؛ فقد أودع الله في قلب هذا الجنين وذاك الرضيع تعلقًا فطريًّا فريدًا لا أكاد أرى له مثيلًا؛ فمنذ أن تَدُبُّ في الجنين الحياة؛ يظل مستقرًّا برحم أمه شهورًا معدودات، لا ينتقل إلى سواه؛ فإذا انقضت هذه الشهور نزل إلى هذه الدنيا؛ وبكى من أول وهلة، وارتعش جسده، وشعر بالغربة والخوف؛ لبعده عن رحم أمه، ثم تنزل عليه السكينة والاطمئنان حين تقترب أمه منه، وتضمه في حضنها، وتتوقف دموعه لحظة بعد لحظة، حتى يعم الأمان قلبه ويهدأ وينام في حضنها، وفي أيام ميلاده الأولى لا يرى بعينيه، لكنه يشم رائحة أمه، ويحفظ هذه الرائحة جيدًا، ويميزها عن غيرها؛ فإذا ما اقتربت أمه منه تشبثت أصابعه الصغيرة بها، وسكن الأمان في قلبه بين أحضانها.

لقياك يا أبي هو الحياة، لشيمة الحسن تلميذتي المصرية النجيبة

شيمة الحسن

محمد جمال صقر 82

تدري يا أبي:؛ كلما سرتُ في هذه الدنيا أحاطتْ بي الأحداث من كل جانب، وعصفتْ بي الرياح ثم ألقتْ بي إلى حيث السراب وما لا أدركه. وكلما خطوتُ خطوةً في بحارها قلبتني الأمواج المتلاطمة، ودفعتْ بي يمينًا ويسارًا، علوًّا وسفلًا، ثم رمتْ بي إلى المجهول وما لا أعلمه. وما بين عَصْف الرياح وتَقَلُّب الأمواج تجيء لحظة هادئة وديعة أراك فيها يا أبي؛ فأحيا فيها كل الحياة.

فداك نفسي يا أبي، لشيمة الحسن تلميذتنا المصرية النجيبة

شيمة الحسن

محمد جمال صقر 269

كَمْ رَدَّدْتُ هذه الكلماتِ على سَمْعِكَ يا أبي، دُونَ أَنْ أَبُوحَ لَكَ عَمَّا يَجُولُ بِخَاطِرِي نَحْوَهَا؛ فَهِيَ عِنْدِي أَسْمَى مَا يَصِلُ إليهِ المُحِبُّ فِي حُبِّهِ، ولا أَحَبَّ إِلَى قَلْبِي مِنْكَ يَا أَبِي؛ فَفِدَاكَ نَفْسِي!

سخرية جون ورثنغتون من إهمال دراسة اللغات الشرقية

٢٠١٧٠٨٢٥_٢١٢٦٥٧

محمد جمال صقر 236

“تمنيت كثيرا أن نفهم أن تقدمنا في هذه الدراسات يحتاج إلى تضحية بالوقت والجهد، وأن واجبنا دفع بعض الموهوبين لدراسة هذه اللغات، وأن نشجعهم على السفر إلى مصر وبلاد فارس وما إلى ذلك من الأقطار الشرقية، ليتمكنوا من شراء هذه الكنوز الفكرية التي تفيد في ثراء المعرفة عندنا؛ فليس من المستساغ إن ينصب اهتمامنا على أصماغهم وتوابلهم، مما يضيف إلى بذخنا وغرورنا، أكثر من اهتمامنا بفكرهم وما يحتفظون به في خزائنهم من قديم التراث الذي كان فخر عصورهم”، 116.

  • Default
  • Title
  • Date
  • Random
  • ولو بِدُقَّة قالوا في العِلَبْ مادَّة سامَّة قلت وانا مالي لا عارْفَ ادَمِّسْ ولا اتْبهدلْ مع العامَّة غُلُبْ حالي جَعَانْ
  • وَيَقُولُ مَا نَمْنَمْتَ مِنْ نُخَبٍ فَحَسْبُكَ إِنَّهُنَّ عَلَى الْجُنُونِ شَوَاهِدُ أَرَقَائِقٌ وَجَوَارِحٌ وَفَلَاسِفٌ وَعَقَارِبٌ وَفَوَاكِهٌ وَشَوَارِدُ وَأَقُولُ حَسْبُكَ إِنَّهَا الدُّنْيَا
  • يَصُومُ سَوَادَ اللَّيْلِ عَنْ كُلِّ طَاعَةٍ وَيُفْطِرُ عِنْدَ الْفَجْرِ بِالْفَجَرَاتِ يُزَكِّي عَنِ الْفُجَّارِ يَفْرَحُ بَيْنَهُمْ بِعِيدِ الْأَيَامَى الثُّكَّلِ الْخَفِرَاتِ يَعِفُّ
  • غدا في الموعد المشهود عند الواحد القهارْ سأسأله بدمع القلب زينة خلقه الأبرارْ بحق الحب هل يلقي الحبيب محبه في