• هلهلة الشعر العربي القديم

    هلهلة الشعر العربي القديم

    ...يبدو البحث لقارئه، في أمر الجَزالَةِ (صفة الشعر العربي القديم) والإِجْزالِ (إخراج الشعر العربي القديم على هذه الصفة) والتَّجْزيلِ (الحكم على الشعر العربي القديم بهذه الصفة) وأمر الرَّكاكَةِ (ضِدّ الجزالة) Read More
  • (حزب الله) كلمتي وإنشاد قصيدة الإلبيري

    (حزب الله) كلمتي وإنشاد قصيدة الإلبيري

    في جريمة البغي الصهيوني على غزة نتذكر موقفنا هذا في جريمة البغي الصهيوني على لبنان الذي ربطناه بالبغي الصهيوني قديما على غرناطة الأندلسية واحتفينا بثورة المسلمين الكلمة مجتزأة من مهرجان Read More
  • مقام البهجة

    مقام البهجة

  • لحن العمل

    لحن العمل

    [دُعيت اليوم إلى نظم أغنية أطفالية تربوية، فنَظمتُ من فوري هذه الأبيات؛ فأُنكر عليّ أن يفهمها الأطفال، فزعمتُ أنهم إنما يتعلقون بلحنها -إذا جادَ- أولَ ما يتعلقون، ثم بعدئذ يكون Read More
  • أقران إبليس

    أقران إبليس

    من ينكر أن مؤسسات مصر معرضة فيما يأتي للانقلاب رأسا لعقب غاية ومنهجا وأسلوبا وإدارة! أرى أنه لا أحد! إذا كان هذا هكذا أفتغيب عن عقلٍ كبير أو صغير، حاجةُ Read More
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

إخوانية

محمد جمال صقر 202

بِالذَّمِّ أَبْتَدِئُ فَالصُّبْحُ مُلْتَمِعٌ وَاللَّيْلُ مُنْطَفِئُ يَا صُبْحُ يَا صَدِئُ أَعْمَيْتَنِي وَمَحَوْتَ ذَاكِرَتِي وَأَرَيْتَنِي وَكَتَبْتَ مُرْتَضِيًا اَلذِّئْبَةُ الرَّشَأُ وَالصِّحَّةُ الْوَبَأُ تَعْسًا لِرَاوِيَةٍ مَا اخْتَارَهُ نَبَأُ فَخَبَطْتُ أَعْشَى لَيْسَ مِنْ جَرَسِ فِي مَفْرِقِي التَّعِسِ أَضْلَلْتُ أَهْلَ الْعُرْفِ وَالْأَنَسِ وَحَلَلْتُ أَرْضَ النُّكْرِ وَالدَّنَسِ وَاحْتَازَنِي الْإِغْوَاءْ فَاجْتَابَنِي إِعْيَاءْ فَرَأَيْتُ فِيمَا قَدْ يَرَى الْمُعْيِي نَفْسِي كَبَيْتِ الشُّعْلَةِ الشَّمْعِي لِلضَّوْءِ فِي الْفَيْفَاةِ مَحْرَقُهُ عَبَثًا وَحُمَّى الْمَوْتِ فِي الرَّبْعِ فَطَرَحْتُ رَأْسَ النَّارِ عَنْ كَتِفِي وَلَبِسْتُ ثَوْبَ اللَّيْلِ فِي الْجَمْعِ يَا صُبْحُ يَاصَدِئُ لِلَّيْلِ أَلْتَجِئُ

إياك ثم إياك ثمت إياك

محمد جمال صقر 137

لا ترغب في الهوى أحدا ذاق طعم الذل وانكسرا وإذا ما قصصت من قصص العشاق فاكتم مزاعم الشعرا كذبوا لا ما عشقوا قط احترفوا القول اقتصوا الأثرا كف عنه لا تزده ذلة وانكسارا يحتسب ما غبرا فحسنات العشق لا تعدل سيئاته وجنة الأرض هرا

إلا المتقين

محمد جمال صقر 258

سَلْوَى لَوْ مِتِّ يَا حَبِيبَتِي تَفَرَّقَتْ بِيَ السُّبُلْ وَعَزَّنِي الْفَشَلْ وَلَمْ أَجِدْ مِنْ أَحَدٍ مَأْوَى مَجْدِي لَوْ مِتُّ عِشْتُ فِيكْ فَحِينَ عِشْتُ مِتُّ فِيكْ فَهَلْ تُرَى يُجْدِي رَبِّي حِبَّانِ فَانِيَانِ لَمْ تَسَعْهُمَا الدُّنْيَا مَعَا مُتَّقِيَانِ إِنْ تَشَأْ يَجْتَمِعَا فِي جَنَّةِ الْحُبِّ “اَلْأَخِلَّاءُ يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينْ” سَلْوَى ذَهَبْتِ يَا حَبِيبَتِي ذَهَبْتِ دُونِي فَانْتَظَرْتُكِ انْتَظَرْتُ أَنْ تَجِيئِي فِي ثِيَابِ النُّورِ عِنْدَ السَّحَرِ وَتَسْأَلِي عَنْ خَبَرِي طَوَّحَ بِي مَوْتُكِ فَاجْتَنَبْتُ فَاجْتُنِبْتُ فَاحْتَقَرْتُ مَا أَهْوَى مَجْدِي أَبْقِ عَلَى نَفْسِكَ هَلْ تَسْمَعُ لِلصَّمْتِ بَيَانَا يَا لَيْتَ لِلْقَبْرِ لِسَانَا إِذَنْ لَقَالَ ازْدَهَرَتْ غَيَابَةُ اللَّحْدِ رَبِّي أَنَا الَّذِي عَبَدْتُكَ السِّنِينْ أَعْجَبَكَ الْأَنِينْ غُفْرَانَكَ اللهُ الْتَقِطْنِي قَبْلَ أَنْ يَبْلَعَنِي جُبِّي “أَمْ حَسِبْتُمْ أَنْ تَدْخُلُوا الْجَنَّةَ وَلَمَّا يَأْتِكُمْ مَثَلُ الَّذِينَ خَلَوْا مِنْ قَبْلِكُمْ” سَلْوَى عَلَيْكِ يَا حَبِيبَتِي السَّلَامْ وَلْتَقْبَلِي مِنْ هَذِهِ الدُّنْيَا وَعُذْرًا عَلْقَمَ الْخِتَامْ مَنَّتْ بِزُهْدِهَا وَاخْتَطَفَتْ مِنْ قَبْلِهِ التَّقْوَى

برهان

محمد جمال صقر 154

قد جئت ليلا فإذا القوم هجود ليس فيهم من رقيب أحد تقدمت عزماتي قبل مقدرتي فاستضحكت خطواتي وانثنى الجلد وقفت أروز بالعبث الخطايا وبي جذل شديد مستبد أوهام عمري كله في خاطري زمرا تقوم إلى الأثام وتقعد فاخترت الأوبة فامتدت بالتقوى دون الوهم يد

في ميدان التحرير ومعارضاتها

محمد جمال صقر 163

فِي مَيْدَانِ التَّحْرِيرْ يَجْرِي فِي بَحْرِ الْجُمْعَةْ مَاءُ الْهِمَّةْ تَنْأَى بِالْأَطْرَافِ الْأَحْزَابْ لَكِنْ تَعْلُو بِالْقَلْبِ الْغَايَةْ لِلثَّوْرَةِ لَا لِلطَّاغُوْتِ الْكِلْمَةْ وَالْوَعْيُ عَلَى هَامَاتِ الثُّوَّارِ الرَّايَةْ زُولِي عَنْ ثَوْرَتِنَا يَا أَسْبَابَ النِّقْمَةْ صَلِّي يَا أُمَّةْ صَلِّي الْجُمْعَةْ ===================== محمد جمال صقر فِي بُسْتَانِ التَّحْرِيرْ يَهْدِرُ فِي نَهْرِ الْجُمْعَةْ مَوْجُ الْهِمَّةْ تَنْأَى بِالْأَطْرَافِ الْأَحْزَانْ لَكِنْ تَرْقَى بِالْقَلْبِ الْقِمَّةْ لِلصَّرْخَةِ لَا لِلْجَلَّادِ الْكِلْمَةْ وَالنُّورُ عَلَى هَامَاتِ الْأَبْطَالِ الرَّايَةْ زُولِي عَنْ بَهْجَتِنَا يَا ظُلُمَاتِ النِّقْمَةْ صُونِي يَا أُمُّ نَقَاءَ الدَّمْعَةْ يَا أُمَّةُ قُومِي صَلِّي الْجُمْعَةْ ===================== فرحان المطيري فِي فَيْحَاءِ التَّنْوِيرْ يُثْرِي مِنْ نَبْعِ الْجُمْعَةْ فَيْضُ الْأُمَّةْ تَشْدُو بِالْعَلْيَاءِ الْأَلْحَانْ مِنْ فَرْطِ الْعَزْمَةْ أَوْ صِدْقِ الْهِمَّةْ لِلْفِكْرَةِ لَا لِلْأَعْلَاجِ الْحَوْمَةْ لِلْفِتْنَةِ لَا لِلْأَمْجَادِ الرَّغْمَةْ وَالنُّورُ عَلَى هَامَاتِ الْعُمَّارِ الْآيَةْ جُولِي فِي عَالَمِنَا يَا آيَاتِ الْحِكْمَةْ بِيدِي عَنْ نَهْضَتِنَا يَا عَتَمَاتِ الْغُمَّةْ يَا أُمَّةُ قُومِي أُمِّي الْجُمْعَةْ ==================== الفارس السني

رائحة الحبيب

محمد جمال صقر 242

شَقَّ أَبُو بَرَاءٍ خَيْمَةَ اللَّيْلِ إِلَى اللهِ آنِسْ وَحْشَتِي وَآمِنْ رَوْعَتِي تَجُولُ فِي الْبُيُوتِ وَالْقُلُوبْ رَائِحَةُ الْحَبِيبْ تَزْكُمُ أَنْفَ الطِّيبْ تُقَاتِلُ الْوَحْدَةْ فَتَقْتُلُ الْوَحْشَةْ سُبْحَانَ مَنْ سَخَّرَهَا تَشْحَذُ لِي خَزَائِنُ الثِّيَابْ نَوَاجِذَ الْغِيَابْ تَمْتَضِغُ الْقِشْرَةَ وَاللُّبَابْ فَتَرْدِمُ الْعِبْرَةْ يَنَابِعَ الْحَسْرَةْ سُبْحَانَ مَنْ سَخَّرَهَا مَحَافِظُ الصَّوْتِ الَّتِي تَحْفَظُنِي مِنْ رَاحَةٍ مُنْكَرَةٍ تَقْلَعُنِي عَلَى الْمَدَى تَنْثُرُنِي بِحَيِّهَا يَحْيَا قَلْبِي وَلَا يَعْيَا سُبْحَانَ مَنْ سَخَّرَهَا يَلْصَقُ بِالْمَكَانِ كُلُّ كَائِنْ تُعَفِّنُ الْمَغَابِنْ تَصْمُتُ عَنْ شَهْقَتِهَا الْمَدَاخِنْ فَتَفْتَحُ الْفِكْرَةْ مَنَافِذَ السَّكْرَةْ سُبْحَانَ مَنْ سَخَّرَهَا تَحْتَرِبُ الْأُغْنِيَّةُ الطَّرُوبُ مَنْ يَسْمَعُهَا وَصَرْخَةُ الْعَنَاءِ مَنْ يَرْدَعُهَا وَسَقَطَاتُ الْقَوْلِ مَنْ يَجْمَعُهَا فَتَبْرُزُ الصُّورَةْ شَمَّاءَ مَنْصُورَةْ سُبْحَانَ مَنْ سَخَّرَهَا لَوْ تَنْسُلُ الْوَحْشَةُ مِنْ أَرْدِيَةِ الْوَحْدَةْ عَقَارِبَ الْوَقْدَةْ تَخْنُقُهَا رَائِحَةُ الْحَبِيبْ سُبْحَانَ مَنْ سَخَّرَهَا تَزْكُمُ أَنْفَ الطِّيبْ تَجُولُ فِي الْبُيُوتِ وَالْقُلُوبْ

مقام الفناء

محمد جمال صقر 242

كُلَّ صَبَاحٍ أَدْخُلُ وَكُلَّ مَسَاءٍ أَخْرُجُ فَإِذَا دَخَلْتُ بَهَرَنِي نُورُ شَمْسٍ بَعِيدَةٍ لَا تُخَالِطُهُ نَارٌ يَفِيضُ عَلَى بُيُوتِ اللُّؤْلُؤِ فَتُشِعُّ وَحُورِيَّةٌ مِنْ بَنَاتِ الْمُلُوكِ مُكَلَّفَةٌ بِي تَأْخُذُ بِيَدِي وَأَتْرُكُ لَهَا نَفْسِي فَتَمُرُّ بِي عَلَى مَنَازِلِ الْبَهْجَةِ وَتَقُولُ لِي هَذِهِ سَمَاوَاتُ الْعُشَّاقِ الْمُتَّقِينَ يَسْبَحُونَ فِيهَا مُمْتَزِجِينَ مُبْتَهِجِينَ كِفَاءَ مَا جَاهَدُوا فَرَطَاتِ أَنْفُسِهِمْ فِي سَبِيلِ نَعِيمٍ مُقِيمٍ وَإِذَا خَرَجْتُ أَعْمَتْنِي نَارُ شَمْسٍ قَرِيبَةٍ لَا يُخَالِطُهَا نُورٌ تُشَبُّ بِأَوْكَارِ الْغَرْقَدِ وَحَبَبُ بِنْتُ أَبِي مُرَّةَ تَلْسَعُنِي بِقَرْنَيْهَا وَتَطِيشُ بِي إِلَى مَهَاوِي الْحَمَأِ الْمَسْنُونِ فَإِذَا زَلَّتْ قَدَمَايَ وَأَوْشَكْتُ نَادَيْتُ إِلَى مَنْ تَكِلُنِي أَنْتَ أَعْلَمُ بِي مِنِّي يَا مُقَلِّبَ الْقُلُوبِ اصْرِفْ قَلْبِي إِلَى مَنْ تُحِبُّ فِي فَتْكَةِ الْقَاتِلْ إِشْرَاقَةُ الْقَابِلْ هَيَّا انْزِعُوا عَنِّي سَوَادِي يَا ثِقَاتِي وَاهْدِمُوا جُدْرَانَ سِجْنِي وَاحْطِمُوا عَظْمِي وَشُقُّوا جِلْدَ أَوْرِدَتِي لِصَحْرَاءِ الْمَخَافَةِ وَادِيًا لِلْعِشْقِ تَأْتِيهِ الْوُحُوشُ فَتَرْتَضِي أُنْسَ الصَّبَابَاتِ الْأَلِيمَ غَنِيمَةً وَتَرُوحُ هَائِمَةً بِلُبْنَى رُقْيَةً لِلصَّيْدِ لَا تَنْجُو طَرِيدَتُهَا وَلَا يَشْقَى بِهَا جَاهِلْ فِي فَتْكَةِ الْقَاتِلْ إِشْرَاقَةُ الْقَابِلْ هَيَّا اطْحَنُوا جِسْمِي وَبُلُّوهُ بِمَاءِ الْوَجْدِ وَابْتَدِرُوا بِهِ صَرْعَى الْحَيَاةِ فَكَحِّلُوا عَيْنَ الْعَبُوسِ وَشَيِّدُوا أَمَلَ الْيَؤُوسِ لَعَلَّ صَادِقَةَ الْقَطَا تَكْسُو بِلُبْنَى رَوْضَةَ الْأَحْزَانِ أَفْرَاحًا مُزَخْرَفَةً بِأَنْغَامٍ مِنَ الْفِرْدَوْسِ تَطْرُدُ هَامَةَ الثَّأْرِ الْكَذُوبَ وَتَسْتَبِي طَيْرَ الرِّضَا الْخَضْرَاءَ مِنْ مَخْبُوءَةِ الْعَاقِلْ فِي فَتْكَةِ الْقَاتِلْ إِشْرَاقَةُ الْقَابِلْ هَا يَا ثِقَاتِي ذَا شِعَارُ الْوَصْلِ فَاحْتَسِبُوا مَمَاتِي إِنَّ فِي لُبْنَى حَيَاتِي قَلْبُهَا مَأْوَايَ مِنْ رَمْضَاءِ عَيْنَيْهَا وَخَيْلُ خَيَالِهَا مِعْرَاجُ أَحْلَامِي إِلَى حَيْثُ الْمُحَالُ يَمُدُّ رِجْلَيْهِ وَمَقْدِرَتِي بِرُوحِ الْقُدْسِ فِي فَمِهَا تَخَطَّتْ بِي مَدَى الْآجِلْ فِي فَتْكَةِ الْقَاتِلْ إِشْرَاقَةُ الْقَابِلْ
error: Content is protected !!