توجيه “منجحة” اسم قبيلة

السلام عليكم.‏ كلمة (مَنْجَحَة) هي اسم لقبيلة في الجنوب.‏أود معرفة جذرها ومعناها في اللغة. وهل تدل على اسم مكان؟ أم ماذا؟‏وجزاكم الله خيرًا الراجح عندي أنه مصدر ميمي بمعنى نجاح قوي باهر. فأما جعله اسم مكان فأقل وجودًا في هذه الصياغة من ذلك، ثم هو أعلق بالأماكن لا القبائل.والله أعلم. (11) المشاهدات

إقرأ المزيد

تحرير دعوى السلب بهمزة “أشفى”

هل تدخل همزة السلب على الفعل: شفى يشفي شفاء؟أرجو التكرم بالجواب مع ذكر شاهد إن أمكن، وتقبلوا تحيتي ومودتي أساتذتي الكرام. نعم؛ فليس في العربية “أشفى” بمعنى: أزال الشفاء أي أمرض، مثل “أراش” السهم بمعنى أزال ريشه.ولكن فيها “أشفى المريض”، بمعنى طلب له الشفاء، أو وصف له الدواء الشافي، أو أعطاه إياه.وفيها “أشفى على الشيء”، أي اقترب منه؛ وعليه يجوز أن يرجع الالتباس إلى قول أحد أئمة البيان المتبَعين:لقد أشفى على الهلاك، أي أشرف عليه، وقاربه.فحُمل عنه على أنه من إزالة الشفاء، ثم بعد حين انضم خطأً إلى أمثلة زيادة…

إقرأ المزيد

تثنية “أهل”

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته.هل يجوز تثنية كلمة أهل؟وما حكم بيت أبي الطيب المتنبي الذي يقول فيه:وذاق الردى أهلوهما والجلامد؟ وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته!كلمة أهل اسم جمع (كلمة تدل على الجمع، ولا مفرد لها من لفظها، كقوم، وفلك…)، يُصرف تصريف المفرد؛ فيُصغَّر ويُثنَّى ويُجمع، وبكل ذلك ورد الكلام العربي، ومنه بيت أبي الطيب، ولكنه من جمع أهل، لا من تثنيته، كما أشار ظاهر كلامك.وكل جمع على وجه العموم قُصد به أحد أنواع، تجوز تثنيته وجمعه جمع تكسير، كما في قولك: قومان، وأقوام.فأما جمعه جمع تسليم -ومنه “أهلون”- فمن غير…

إقرأ المزيد

إعراب “الحزن” عنوانًا

السلام عليكم ورحمة الله وبركاته، من فضلكم، أريد إعراب العنوان التالي لقصيدة صلاح عبد الصبور: الحزنمع العلم أني وقفت على الإعراب التالي: جاء العنوان مركّبًا اسميًّا مكونًا من مبتدأ (الحزنُ) خبرُه متن النص؛ بيد أن هذا الإعراب لم يشف غليلي.رجاء ساعدوني.وجزاكم الله تعالى خيرًا وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته!حيا الله السائل الكريم، وأحيانا به!لا ريب في أن العنوان طارئ على النص، ليكون في كِفَّة والنص في كِفَّة؛ فإذا استوت الكِفَّتان نجحت العَنْوَنَة، وإذا رجحت إحداهما أخفقت العَنْوَنَة؛ ومن ثم ينبغي إعراب العنوان مستقلاًّ، خبرًا لمبتدأ محذوف، والتقدير هنا مثلاً: هذه…

إقرأ المزيد

توجيه “(…) وإن (…)”

السلام عليكم ورحمة اللهتُستخدم “إن” مع الحرف (و) كما في هذه الجملة:وهذه الآيات وإن نزلت في بعض المشركين كالوليد بن المغيرة، إلا أن فيها تحذيرًا للمسلم من موافقة من اتصف بهذه الصفات الذميمة.وكما في الحديث:“هذا جبريل عرض لي في جانب هذه الحَرَّة فقال: بشِّر أمتك أنه من مات لا يشرك بالله شيئًا دخل الجنة، فقلت: يا جبريل وإن زنى وإن سرق؟…”ما تفسير (وإن)؟وجزاكم الله خيرا ودمتم عونًا وذخرًا لخدمة الله ودينه. وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته!حيا الله السائل الكريم، وأحيانا به!أما الواو فإذا كان تعبيرها في وسط جملة فهي اعتراضية،…

إقرأ المزيد

بلاغية

من اللطائف البلاغية، ما وقفت عليه من قصيدة أبي نواس التي رثى بها قديما خلفًا الأحمر:لا تئل العصم في الهضاب ولا شغواء تغذو فرخين في لجفوقصيدة حسن كامل الصيرفي التي رثى بها حديثا محمود غنيم:بلغ السير بالغريب مداه فرمى عبئه وألقى عصاهفأما الصيرفي فقد كان عهد صاحبه شديد الولع بالإطالة، فأطال مرثيته على غير عادته! وأما أبو نواس فقد كان عهد أستاذه شديد الولع بالغريب، فأغرب في مرثيته إغراب المعجميين! (11) المشاهدات

إقرأ المزيد