في سياق التعجب


النكرة المنصوبة بعد المتعجب منه في قولنا:
١- ما أعظمَ محمدًا وفيًّا!
٢- ما أعظمَ محمدًا خلقًا!
هل نعرب (وفيًّا- خلقًا) تمييزًا في المثالين؟
أم نعرب كلمة (وفيًّا) حالًا لأنها مشتق؟
وكلمة (خلقًا) تمييزًا لأنها اسم جامد؟
ولكم الشكر.

حيا الله السائل الكريم، وأحيانا به!
هو كما قلت آخرًا:
“وفيًّا”: حال، و”خلقًا”: تمييز.
والله أعلى وأعلم،
والسلام!

(14) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

Leave a Comment