الفصل بين “كم” وتمييزها


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
في شرح تمييز كم الخبرية نجد أنه يجوز أن يأتي مميزها الذي بمعنى الفاعل بعد الفعل في حالة النصب كما في الجملة التالية:
كم زارني طالبًا!
هل ينطبق هذا على مميزها الذي بمعنى نائب الفاعل أو اسم الفعل الناقص كما في الجمل التالية…؟
كم كُوفئ طالبًا (طلابًا)!
كم كان عندك كتابًا (كتبًا)!
كم كان طالبًا (طلابًا) مجتهدًا (مجتهدين)!
وهل يجوز أن نقول…؟
كم كان عندك من كتاب (من كتب)!
وشكرًا جزيلًا وجزاكم الله خيرًا ودمتم عونًا.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
حيا الله السائل الكريم، وأحيانا به!
إذا فُصل بين كم الخبرية وتمييزها وجب نصبه أو جره بمن. وإذا خِيف التباسه بغير التمييز على أحد الوجهين وجب فيه الوجه الآخر.
ومن ثم يجوز ما ذكرته كله:
1) كم زارني طالبًا!
2) كم كُوفئ طالبًا (طلابًا)!
3) كم كان عندك كتابًا (كتبًا)!
4) كم كان طالبًا (طلابًا) مجتهدًا (مجتهدين)!
5) كم كان عندك من كتاب (من كتب)!
فإذا التبس التمييز بالحال في الأولين وبخبر كان في الرابع، وجب جره بمن.
والله أعلى وأعلم،
والسلام!

(13) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

Leave a Comment