رتبة المفعول المطلق المؤكد


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
قال شاعر:
عجبًا عجبت لغفلة الإنسان *** قطع الحياة بعزة وأمان
هل هذا البيت صحيح نحويًّا؟ إذ قُدّم المصدرُ المؤكِّد على عامله في قوله: “عجبًا عجبت”.
وجزاكم الله خيرًا وبارك فيكم أجمعين.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
حيا الله السائل الكريم، وأحيانا به!
حق المفعول المطلق المؤكد أن يتأخر عن فعله لا أن يتقدم عليه، كما لا يتقدم التوكيد على متبوعه المؤكد.
نعم، ولكن لا يلزم من قال:
“عجبًا عجبتُ لغفلة الإنسانِ قطع الحياة بعزة وأمانِ”،
أن يكون (عجبًا) مفعول (عجب) الذي بعده؛ إذ يجوز أن يكون منصوبًا بفعله المحذوف قبله، وكأنه يقول لنا: اعجبوا عجبًا؛ فقد عجبت لغفلة الإنسان. وهو أشد تأثيرًا من أن يقول لنا: اعجبوا عجبًا لغفلة الإنسان.
والله أعلى وأعلم،
والسلام!

(12) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

Leave a Comment