توجيه الماضي والأمر الثلاثيين إذا سمي بهما


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
شيوخي الأفاضل لديَّ سؤال نحوي في الممنوع من الصرف وهو: إذا سمَّى رجل ابنه باسم على وزن الفعل الماضي أو الأمر فمثلًا سمى ابنه “قام أو قم” فكيف يكون إعرابه في المثال الآتي “سلمت على قام أو سلمت على قم”.
وجزاكم الله خيرًا.
المرسل: محمد الورافي- اليمن/إب.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
حيا الله السائل الكريم، وأحيانا به!
أما “قُمْ” فيظل على سكون آخره، ويُعرب إعراب الحكاية.
وأما “قام” فإذا أُريد به معه فاعله الضمير المستتر فيه بقي على حاله وأُعربت الجملة إعراب الحكاية. وأما إذا أُريد دون فاعله هذا فإنه لعدم اختصاص وزنه بالأفعال ولا غلبتها عليه يتحرك منصرفًا مثلما تتحرك هذه الأسماء: دار، ونار، وغار، وما إليها.
والله أعلى وأعلم،
والسلام!

(12) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

Leave a Comment