توثيق الشواهد الشعرية


السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
أحسن الله إليكم
ما أفضل طريقة لتوثيق الشواهد الشعرية؟
هل توثق من كتب الرواية الأدبية كالأصمعيات والمفضليات وطبقات فحول الشعراء ونحوها من الكتب الموثوقة في الرواية الأدبية؟
أم أنها تُوثق من كتب النحو؟ وهي -كما لا يخفاكم- لا يُعتمد عليها في توثيق الرواية الأدبية؟
وما مدى صحة التوثيق من الدواوين؟ وهي -كما لا يخفاكم- فيها ما هو جَيِّدُ التحقيق والتوثيق، وفيها ما هو رديئُهما.
وجزاكم الله عنا خيرًا.

وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته،
حيا الله السائل الكريم، وأحيانا به!
ينبغي توثيق الشواهد النحوية أولًا من كتب النحو لتعلق مسائلها بروايتها فيها، ثم من دواوين الشعراء في أحسن أحوالها، فإن لم تتيسر الدواوين لُجئ إلى كتب المختارات.
والله أعلى وأعلم،
والسلام!

(20) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

Leave a Comment