إعراب “كيف بالله بكذا”


قال ابن القيم رحمه الله عند قول الله سبحانه: {لِيَسْأَلَ الصَّادِقِيْنَ عَنْ صِدْقِهِمْ} قال: عجبًا! سُئلوا وحوسبوا وهم صادقون فكيف بالله بالكاذبين؟
سؤالي: ما إعراب قوله رحمه الله: فكيف بالله بالكاذبين؟
جزاكم الله خيرًا.

حيا الله السائل الكريم، وأحيانا به!
كيف: مفعول مطلق لفعل محذوف بعده تقدير “يُفعَل”،
بالله: حرف قسم ومقسَم به، وجملة القسم هذه المحذوف ركناها، اعتراض لا محل له من الإعراب،
بالكاذبين: جار ومجرور، نائب فاعل “يُفعَل” المحذوف المقدر بعد “كيف”،
والله أعلى وأعلم،
والسلام!

(14) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

Leave a Comment