ارتفاع منحط

“قال صاحب سر “م” باشا: جاء “حضرة صاحب السعادة” فلان لزيارة الباشا. وهو رجل مصري ولد في بعض القرى، ما نعلم أن الله -تعالى!- ميزه بجوهر غير الجوهر، ولا طبع غير الطبع، ولا تركيب غير التركيب، ولا زاد في دمه نقطة زهو، ولا وضعه موضع الوسط بين فنّين من الخليقة- غير أنه زار فرنسا، وطاف بإنجلترا، وساح في إيطاليا، وعاج على ألمانيا، ولوّن نفسه ألوانا، فهو مصري ملون؛ ومن ثم كان لا يرى في بلاده وقومه إلا الفروق بين ما هنا وبين ما هناك، فما يظهر له دين قومه إلا مقابلا…

إقرأ المزيد