فولية

قلت اليوم: “لا كنتاكي ولا كنتاروح”، ثم ألحقت بها مثلثة “إفطار” الآتية، مقرونة بالصورة الملحقة: فِي الْفُولِ سِرٌّ عَجِيبُ يُخْفِيهِ عَمِّي نَجِيبُ تَصُونُهُ بَصَلَاتٌ شُمٌّ وَخُبْزٌ مَهِيبُ إِلَيْهِ تَهْوِي الْقُلُوبُ وَتَسْتَرِيحُ الْجُيوبُ فقال البروفيسور علي يونس: بالفول سر عميق يحار فيه اللبيب بحر به كل صنف من المزايا عجيب كم فيه من معجزات أدرى بهن الطبيب به تراح الحوايا به تسر القلوب والرأس يعلو ويصفو والظهر عضب صليب ما هام فيه مسنٌ إلا تولى المشيب غذاء مينا وخوفو فالنسل نسل نجيب فلتضحكوا يا رفاقي ما فاز فيها كئيب ثم قال…

إقرأ المزيد