• بَيْنَ الرَّافِعِيِّ (1937) وَالْمَسْعَدِيِّ (2004)

    بَيْنَ الرَّافِعِيِّ (1937) وَالْمَسْعَدِيِّ (2004)

    بَيْنَ الرَّافِعِيِّ (1937) وَالْمَسْعَدِيِّ (2004( خطر لي أن محمود المسعدي الكاتب التونسي الكبير، قد طور في روايته "حَدَّثَ أَبُو هُرَيْرَةَ قَالَ"، أسلوب مصطفى صادق الرافعي الكاتب المصري الأكبر في مقالاته Read More
  • الذاكرون

    الذاكرون

    "ذاكر الله في الغافلين كالشجرة الخضراء في وسط الهشيم، وكالدار العامرة بين الربوع الخربة". علي بن أبي طالب، كرم الله وجهه! Read More
  • أشاعر

    أشاعر

    *من أشعر المعاصرين من العرب عندك، يا خَذّال؟ =عبد الوهاب البياتي! *وعندك، يا صَخّاب؟ =نزار قباني! **ومن أشعرهم عندك أنت، يا سَرّاق؟ =أدونيس! Read More
  • فراسة

    فراسة

    أن تعرف الإنسان من وجهه أو من قَدِّه أمرٌ مفهوم، وأن تعرفه من قفاه من حيث هو ضد وجهه -وبضدها تتميز الأشياء- أمر ربما فُهم! أما أن تعرفه من إصبع Read More
  • سياحة لغوية

    سياحة لغوية

    اليوم الأحد (10/7/1440=17/3/2019)، قلت لتلميذة عمانية نجيبة، حضرَتْ بعد غياب: - خطوة عزيزة! فلم تدر بم تجيب، ولا أن عليها أن تجيب؛ فقلت لها: - هذه تحية مصرية، جوابها: يعز مقدارك! وأعدت عليها Read More
  • إعراض

    إعراض

    وماذا كنتَ تنتظر منه وقد افتضحتَ له؛ فصبرَ عليك حتى تفلَّتَ من بين يديك دون أن يخضع لك، معرضا عنك سلامًا سلامًا سلامًا؛ فإذا آثارُ اغتيابك له على وجوه بعض Read More
  • حقيبة

    حقيبة

    اختبأ في غرفته يجهز حقائبه، فدخل عليه ابنه الصغير الذي كره سفره الطويل: *ليتني حقيبة تأخذها معك! **وتترك أصحابك كريما، ومؤمنا، وأحمد سعيد! *أنت أحب إليّ من ألف أحمد سعيد، وألف مؤمن، وألف Read More
  • مخلوقان

    مخلوقان

    "في الأرض مخلوقان إنس وأميركان"، أحمد مطر. Read More
  • شعبان مرسي

    شعبان مرسي

    نفَس من بوح الربيع بن خثيم يتردد في ممرات كلية دار العلوم بجامعة القاهرة كلما حَظِيَتْ بخطواته! رأيته في مكتب وكيل الكلية يعطيه من خيرها مثل ما أعطانا، فيأبى: وماذا Read More
  • عقارب متنافسة

    عقارب متنافسة

    عَقْرَبُ الْمُسْتَحِيلِ يَظُنُّونَ أَنَّ الْمُسْتَحِيلَ ثَلَاثَةٌ وَلَوْ عَرَفُوا مَا أَبْتَغِي كَانَ أَرْبَعَا عَقْرَبُ الرِّيَاءِ إِذَا مِلْتُ عَنْ فِكْرِي لِفِكْرِكَ أَبْتَغِي ثَنَاءَكَ فَلْتَقْطَعْ مِدَادَ خَوَاطِرِي عَقْرَبُ الْعَادَاتِ تُنَادِيكَ عَادَاتٌ تَرَكْتَ لَهَا Read More
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
  • 6
  • 7
  • 8
  • 9
  • 10
مسجل محاضرة “صفات العلاقات النحوية (حياة العلاقات)”، بجامعة بيكين الصينية

مسجل محاضرة “صفات العلاقات النحوية (حياة العلاقات)”، بجامعة بيكين الصينية

محمد جمال صقر . نشرت في صوتياتي العلمية 387 لاتعليقات

Share Button

صباح الاثنين 25/12/2017، وزع شمس الدين (طالب الدكتوراة الصيني)، نسخ الصفحتين الآتيتين، على باحثي قسم اللغة العربية من كلية اللغات الأجنبية، لكيلا يغيب عنهم شيء مما سأحاضرهم فيه من دقائق أوصاف العلاقات النحوية المتضادة، التي تجمعت على الزمان؛ فاشتد فيها اختلاف الناظرين أنصارا مؤيدين وخصوما مفندين. ثم لقيته من بعد المحاضرة، فسألته عنها، فقال: أغمض من محاضرة أمس (مناهج التأليف في اللغة العربية)!

” عُمَرُ”، وَ”عَليٌّ”، وَ”خالِدٌ”، وَ”الشَّمْسُ”، وَ”الْقَمَرُ”، وَ”الْأَرْضُ”- كَلِمٌ مُنْفَرِداتٌ مُتَوالِياتٌ، وَهِيَ كَذلِكَ مَعانٍ مُنْفَرِداتٌ مُتَوالِياتٌ، كُلُّ كَلِمَةٍ مُنْفَرِدَةٍ مَعْنًى مُنْفَرِدٌ، مَتى خَطَرَتْ خَطَرَ وَمَتى خَطَرَ خَطَرَتْ، وَما خُطورُ كُلِّ كَلِمَةٍ مِنْها أَوْ كُلِّ مَعْنًى إِلّا بِمَنْزِلَةِ ضَرْبِ واحِدٍ في واحِدٍ أَوْ قِسْمَتِه عَلَيْهِ، لا زِيادَةَ ثَمَّ مُعْتَبَرَةً!

  • أَمّا إِذا كانَتْ تِلْكَ الْكَلِمُ (الْمَعاني) أَنْفُسُها، هكَذا:” عَليٌّ وَخالِدٌ حَوْلَ عُمَرَ، وَالْقَمَرُ وَالْأَرْضُ حَوْلَ الشَّمْسِ”، فَهِيَ كَلامٌ مُرَكَّبٌ مُتَرابِطٌ وَفِكْرَتانِ مُتَشابِهَتانِ مُجْتَمِعَتان. تَدُلُّ الْأولى عَلى عَلاقَةِ جَماعَةٍ مِنَ النّاسِ، وَتَدُلُّ الْآخِرَةُ عَلى عَلاقَةِ جَماعَةٍ مِنَ الْجَمادِ. إِنَّه إِذا كانَتِ الْعَلاقَةُ في الْأولى عَلامَةَ سَعْيِ النّاسِ إِلى الِائْتِلافِ وَحِرْصِهِمْ عَلَيْهِ، كانَتْ الْعَلاقَةُ في الْآخِرَةِ عَلامَةَ ائْتِلافِ الْجَماداتِ عَلى سُنَّةٍ عُلْيا، ثُمَّ كانَ الْتِقاءُ الْعَلامَتَيْنِ كِلْتَيْهِما آيَةَ الْخُضوعِ الْعُظْمى لِتَقْديرِ خالِقٍ واحِدٍ عَظيمٍ!

  • وَنَحْنُ إِذا تَأَمَّلْنا عَلى التّاريخِ أَعْمالَ كِبارِ الْمُفَكِّرينَ عُلَماءَ وَفَنّانينَ، لَمْ نَجِدْ قيمَتَها في ذَخائِرِهِمُ الْمُحْتَشِدَةِ فيها مِنَ الْكَلِمِ (الْمَعاني) الْمُنْفَرِدَةِ، بَلْ فيما يَخْتارونَه لَها وَيَخْتارونَها لَه مِنْ عَلاقاتٍ تُظْهِرُها وَكَأَنْ لَمْ تُسْمَعْ مِنْ قَبْلُ.

  • عَلاقَةُ كَلِمِ الْجُمْلَةِ (الْمَعاني) الْمُجْتَمِعَةِ، أَهَمُّ مِنَ الْكَلِمِ (الْمَعاني) الْمُنْفَرِداتِ أَنْفُسِها، وَبِالْقِياسِ تَكونُ عَلاقَةُ جُمَلِ الْفِقْرَةِ الْمُجْتَمِعَةِ أَهَمَّ مِنَ الْجُمَلِ الْمُنْفَرِداتِ، وَعَلاقَةُ فِقَرِ النَّصِّ الْمُجْتَمِعَةِ أَهَمَّ مِنَ الْفِقَرِ الْمُنْفَرِداتِ، وَعَلاقَةُ نُصوصِ الْكِتابِ الْمُجْتَمِعَةِ أَهَمَّ مِنَ النُّصوصِ الْمُنْفَرِداتِ؛ فَإِنَّ الْمُتَأَمِّلَ يُطيلُ النَّظَرَ حَتّى تَنْكَشِفَ لَه مَشْغَلَةُ الْكِتابِ الْمُسْتَوْلِيَةُ عَلى نُصوصِه؛ فَتَنْكَشِفَ بِانْكِشافِها رَسائِلُ النُّصوصِ، ثُمَّ قَضايا الْفِقَرِ، ثُمَّ أَفْكارُ الْجُمَلِ؛ فَتَكونَ لِمَعاني الْكَلِمِ عِنْدَئِذٍ قيمَةٌ!

  • عَلاقَةُ الْكَلِمِ (الْمَعاني) الْمُجْتَمِعَةِ – وَكَذلِكَ عَلاقَةُ الْجُمَلِ وَالْفِقَرِ وَالنُّصوصِ – عَمَلُ النَّحْوِ؛ فَهُوَ وَحْدَه مِنْ ثَمَّ، نِظامُ أَطْوارِ اللُّغَةِ وَالتَّفْكيرِ الْعَرَبيَّيْنِ، أَيْ سِلْكُ ارْتِباطِها في عِقْدِ الثَّقافَةِ الْعَرَبيَّةِ.

  • لَقَدْ جَرى مِنْ قَديمٍ إِلى حَديثٍ، وَصْفُ تِلْكَ الْعَلاقَةِ بِالْأَضْدادِ التّالِيَةِ عَلى الْمُوازَنَةِ مَثْنى مَثْنى:

1       الْإِحْكامُ وَالْهَلْهَلَةُ.

2       الِاسْتِقامَةُ وَالِانْحِرافُ.

3       الِاطِّرادُ وَالشُّذوذُ.

4       الْإِنْسيَّةُ وَالْوَحْشيَّةُ.

5       الْبَلاغَةُ وَالِانْقِطَاعُ.

6       الْبَيانُ وَالْعيُّ.

7       التَّحَدُّثُ وَالْكِتابَةُ.

8       التَّحَدُّرُ وَالتَّعَثُّرُ.

9       التَّطَوُّرُ وَالْجُمودُ.

10  التَّفَجُّر وَالتَّحَجُّرُ.

11  الْجَزالَةُ وَالرَّكاكَةُ.

12  الْحُسْنُ وَالْقُبْحُ.

13  الْخاصيَّةُ وَالْعاميَّةُ.

14  الذُّكورَةُ وَالْأُنوثَةُ.

15  السُّهولَةُ وَالصُّعوبَةُ.

16  الصَّوابُ وَالْخَطَأُ.

17  الصِّيانَةُ وَالِابْتِذالُ.

18  الطَّبْعُ وَالصَّنْعَةُ.

19  الْفُحولَةُ وَالْخُنوثَةُ.

20  الْفَصاحَةُ وَالْعُجْمَةُ.

21  الْقَدامَةُ وَالْحَداثَةُ.

22  الْقوَّةُ وَالضَّعْفُ.

23  الْكَثْرَةُ وَالْقِلَّةُ.

24  اللُّغَةُ وَاللَّهْجَةُ.

25  اللّينُ وَالْقَسْوَةُ.

26  الْمَنْطِقيَّةُ وَالِانْفِعالُ.

27  الْوُضوحُ وَالْغُموضُ.

  • لَقَدْ يَتَجَلّى بَيْنَ كُلِّ زَوْجَيْنِ مِنْ أَزْواجِ تِلْكَ الْأَوْصافِ، طَوْرٌ مِنْ أَطْوارِ نِظام اللُّغَةِ وَالتَّفْكيرِ الْعَرَبيَّيْنِ” النَّحْوِ الْعَرَبيِّ”، ثُمَّ يَنْكَشِفُ بِالتَّأَمُّلِ وَالْبَحْثِ وَالْفَحْصِ وَالتَّنْقيبِ وَالتَّنْقيرِ.

Share Button

Comments

comments

أترك تعليق

صور من فيكر

error: Content is protected !!