• رحلة البريمي

    آخر تحديث في 21 من صفر 1436 = 14 من ديسمبر 2014 حمل الكتاب منسقا مفهرس ال PDF بالنقر على الإشارة المرجعية بعد التحميل تحميل (PDF, Unknown)   Read More
  • خمسينات، كتابي الجديد (هدية رمضان والعيد)

    من كان مثلك صقرًا في إرادته فليس يُزعجه شيبٌ ولا هـرَمُ روحُ الشبيبةِ في جنبيك نعرفها وكم يُدِلُّ بها القرطاسُ والقلمُ فاصدح كما شئتَ إنّا منصتون، ولن يضيعَ علمُك؛ لا Read More
  • اللهم إني صائم (كتابي الجديد في عيد موقعنا الثالث السعيد)

    "عجبا لك يا محمد أي عجب! النظرى العجلى تبدي الإعجاب بالكتاب، وتراه إبداعا أدبيا يتلعب باللغة وتتلعب اللغة به كأنه قصيدة أفلتت من النظم وحنت إليه فتشبثت بعقد حباته يواقيت Read More
  • في الطريق إلى الأستاذية

    "الصديق الكبير أ. د. محمد جمال صقر: انتهيت لتوى من قراءة كتابك: "فى الطريق إلى الأستاذية"، الذى استمتعت به أشد الاستمتاع من خلال متابعة المحطات الهامة فى حياتك، وبخاصة أثناء Read More
  • يا لغتاه!

    "طَوال مُزْدَهَر الحضارة العربية الإسلامية تكاملت في وعي بُناتها الفنونُ والعلوم والمهارات اللغوية وغير اللغوية، فلاسفةً كانوا أو أطباءَ أو كيميائيين أو مهندسين أو جغرافيين أو مؤرخين أو أدباءَ أو Read More
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5
محمد محمد يونس
محمد محمد يونس

محمد محمد يونس

محمد جمال صقر . نشرت في سيرهم 5071 لاتعليقات


Share Button

أولا: معلومات شخصيّة
الاسم: محمد محمد يونس علي تاريخ الميلاد: 21/6/1959
العمل الحالي: أستاذ اللسانيات المشارك بجامعة الشارقة
الوضع الاجتماعي: متزوج، ووالد لأربعة أطفال.

mohamedyunis@gmail.com
البريد الإلكتروني
00218508010627
الهاتف النقال
0021865050285
الفاكس
كلية الآداب والعلوم الإنسانية، بجامعة الشارقة، ص ب 27272، الشارقة، دولة الإمارات
العنوان الحالي

ثانيا: المؤهلات
الجامعة/ البلد
تاريخ التخرج
التخصص الدقيق
مدة الدراسة لنيل المؤهل
الدرجة الجامعية

إلى
من

جامعة الفاتح
ليبيا
1990
اللسانيات
1990
1987
ماجستير
جامعة إدنبرا
بريطانيا
1997
اللسانيات
1997
1993
دكتوراه

ثالثا الخبرة الأكاديمية
من سبتمبر 1999- حتى الآن:
* أستاذ اللسانيات المشارك بجامعة الشارقة.
* قائم بأعمال رئيس قسم اللغة العربية وآدابها بجامعة الشارقة (من 14/2-21/8/2004)
* درّست المساقات الآتية:
* اللسانيات، نصوص أدبية ولغوية عربية بلغة أجنبية (لطلاب الماجستير)، علم الدلالة، علم اللغة، علم اللغة والأصوات، فقه اللغة، كتاب قديم، مشروع التخرج، تطبيقات نحوية، مهارات الاتصال باللغة العربية (1)، و(2)، فن الكتابة والتعبير، اللغة العربية للناطقين بغيرها.
* أُشرف على عدد من رسائل الماجستير.
* أشرفت على أكثر من عشرين مشروع تخرج.

* شاركت في عدد كبير من اللجان منها:
اللجنة التحضيرية لمؤتمر اتحاد مجامع اللغة العربية (جامعة الشارقة بالتعاون مع دائرة الثقافة والإعلام، 18-19 /12/2006) اللجنة التحضيرية لمؤتمر اللغة العربية في عالم متغير (قسم اللغة العربية، جامعة الشارقة 19-21/4/2005)، اللجنة التحضيرية لمؤتمر الصناعة المعجمية الواقع والتطلعات (قسم اللغة الإنجليزية، جامعة الشارقة 20-21/4/2004 )، لجنة مكتبات الجامعة، لجنة تطوير المناهج، اللجنة العلمية، لجنة الاعتماد الأكاديمي، لجنة الندوات والبحث العلمي بالكلية، لجنة تحديد التخصصات النادرة بكلية الآداب والعلوم، لجنة الخطة الاسترتيجية للكلية ، لجنة معادلة المساقات، لجنة الاعتماد الأكاديمي، لجنة الموقع الإلكتروني للكلية، لجنة المتابعة لملتقى البحث العلمي بالكلية، لجنة النظر في الطلبات المتقدمة للعمل بالقسم، لجنة للنظر في ترشيحات أعضاء هيئة التدريس بالكلية لنيل المكافأة التشجيعيّة السنويّة، لجنة تصنيف المجلات العلميّة للترقية، لجنة الترقية بالقسم، لجنة للنظر في الطلبات المتقدة لدراسة الماجستير بالقسم، لجنة لدراسة توسيع تخصص مركز اللغة الإنجليزية إلى مركز لغات، لجنة تقييم الزملاء بالقسم، لجنة طلاب السنة التمهيدية بالكليات الطبية، لجنة لمعاونة رئيس القسم في تجديد العقود والترقيات والتعيينات، لجنة تصميم امتحان قبول لطلبة الدراسات العليا بقسم اللغة الإنجليزية، لجنة تصميم امتحان اللغة العربية لطالبي الالتحاق بقسم الاتصال، لجنة الامتحانات.
* من الأنشطة التي قمت بها في الجامعة
الإشراف على دراسة مفصلة عن تقويم مستوى مهارات اللغة العربية لدى طالبات جامعة الشارقة (تتألف الدراسة من 25 صفحة 2001-2002).
* إعداد توصيفات وخطط دراسية لعدد من المساقات.
* ترجمة كاملة لخطة القسم إلى اللغة الإنجليزية (يشمل ترجمة التوصيفات وإعدادها للنشر في دليل الجامعة 2001/2002)
* ترجمة كاملة لخطة الدراسات العليا بالقسم إلى اللغة الإنجليزية
* إعداد (وتصميم وطباعة) مطوية قسم اللغة العربية وآدابها باللغتين العربية والإنجليزية. (فصل الربيع)
* القيام بترجمة النسخة الإنجليزيّة لـ ODI بالتعاون مع أساتذة من الكليات الطبية بالجامعة.
* تحكيم عدد من الكتب والأبحاث.
* عملت مقررا للقسم لمدة سنتين تقريبا.
* عملت مقررا لمجلس كلية الآداب والعلوم لمدة سنتين.
من مارس 1990حتى أغسطس 1999:
التدريس بجامعة الفاتح بطرابلس ، وجامعة أدنبرا ببريطانيا ، وكلية التقنية العليا بـ ” أبوظبي”، وجامعة زايد بدبي ، وجامعة الشارقة
من يناير1987 إلى مارس1990:
كنت معيدا في جامعة الفاتح بطرابلس
رابعاً: الكتب والبحوث المؤلفة
1) وصف اللّغة العربية دلاليا في ضوء مفهوم الدلالة المركزية: دراسة حول المعنى وظلال المعنى (منشورات جامعة الفاتح بطرابلس, 1993م) 443ص
2) تصنيف المعنى: موازنة بين ابن الحاجب وبول قرايس، مجلة أبحاث اليرموك، جامعة اليرموك، الأردن، مج 21، ع 2، 2003م.
3) أصول اتجاهات المدارس اللسانية الحديثة، مجلة عالم الفكر، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، الكويت، مج 32، ع 1، 2003م.
4) تفريق القرافي بين الدلالة باللفظ ودلالة اللفظ: دراسة براغماتية لنموذج من المنهج الدلالي الأصولي، مجلة مؤتة، جامعة مؤتة، الأردن، مج 18، ع 8، 2003م.
5) أزمة اللغة ومشكلة التخلف في بنية العقل العربي: دراسة في علم اللغة الاجتماعي، مجلة جامعة أم القرى، جامعة أم القرى، السعودية، مج 17، ع29، مارس 2004م.
6) القرينة وعلاقتها بالمعنى والمراد (مشترك مع د. بن عيسى باطاهر)، مجلة التجديد، الجامعة الإسلامية بماليزيا، السنة الثامنة، ع 16، أغسطس 2004م.
7) نظرية التخاطب والدلالة عند القرافي، مجلة التواصل اللساني، معهد المعلوميات والمعالجة الآلية للغة العربية (م.م.م)، الرباط، المغرب، مقبول للنشر.
8) الإحالة وأثرها في دلالة النص وتماسكه، مجلة الدراسات اللغوية، مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، مج 6، ع1، إبريل 2004.
9) مدخل إلى اللسانيات (بيروت: دار الكتاب الجديد المتحدة، 2004م)
10) مقدمة في علمي الدلالة والتخاطب (بيروت: دار الكتاب الجديد المتحدة، 2004م)
11) فن الكتابة والتعبير (كتاب مشترك)، جامعة الشارقة، 2006م.
12) علم التخاطب الإسلامي: دراسة لسانية لمناهج علماء الأصول في فهم النص (بيروت: دار المدار الإسلامي، 2006م).
13) المعنى وظلال المعنى: أنظمة الدلالة في العربية، ط2 (بيروت: دار المدار الإسلامي، 2007م).
14) الكفاية اللغوية والكفاية التخاطبيّة، العربية، جمعيّة حماية اللغة العربيّة بالشارقة، ع1، 2005.
15) المحامل الممكنة للأعداد: محاولة لصوغ ضوابط تأويلها، مجلة جامعة الشارقة للعلوم الإنسانية والاجتماعية، (مج 5، ع2، يونيو 2008).
16) الميسر في فقه اللغة المطوّر (بيروت: دار الكتاب الجديد المتحدة، 2008).
17) الكلمة والمصرف في العربية (بمجلة الدراسات اللغوية بمركز الملك فيصل، مج 10، ع2، مايو 2008).
18) التحليل اللساني والوحدات اللسانية (مشترك) (تونس: LSCA، 2009).
19) مهارات الاتصال باللغة العربية (تأليف مشترك) (دبي: مكتبة الفلاح للنشر والتوزيع، 2011)
20) الخطاب ونظرية المرجعيات (حوليات كلية الآداب بجامعة عين شمس، ع 3، مج 40، 2012).
21) موارد القطع والاحتمال في الدلالة وضوابط التمييز بينها عند الأصوليين المتكلمين واللسانيين (فيلولوجي، ع 57، يناير 2012).
22) القراءة الحداثية للنص عند علي حرب (مشترك مع أ ماجد العلوي) (مجلة كلية دار العلوم بجامعة القاهرة، ع 63، إبريل 2012).
23) من إستراتيجيات الخطاب إلى مسالكه ومن المعنى إلى المقصد والغرض والغاية (مجلة كلية اللغة العربية بالقاهرة، ع 30 ، 2012(.

24) Eileen J.M. Broughton, Ali and M Jayyar, Education in Libya, International Review for Business Education, 129, April 1997.
25) Mohamed Mohamed Yunis Ali, Medieval Islamic Pragmatics: Sunni Legal Theorists’ Models of Textual Communication (London: , Curzon Press-Routledge, 2000), (267PP).
26) Sane M. Yagi, Mohamed Yunis Ali, Arabic Conjunction WA: A Conflict in Pragmatic Principles, Pozna? Studies in Contemporary Linguistics, Volume 44, Number 4 / December 2008.

خامسًا: مراجعات وأصداء لأعمال الباحث
مراجعات وأصداء لهذا الكتاب
Mohamed Mohamed Yunis Ali, Medieval Islamic Pragmatics: Sunni Legal Theorists’ Models of Textual Communication (London: , Curzon Press-Routledge, 2000), (284PP).

أثار الكتاب اهتماما في أوساط المهتمين بعلم الأصول، واللسانيات، وفلسفة اللغات، وقد تجسّد هذا الاهتمام في الأشكال الآتية:
1) عدد مراجعات الكتاب، وما جاء في هذه المراجعات
ومن هذه المراجعات:
* 1- Anever M. Emon M University of California at Los Angeles
MESA Bulletin 37/1 (2003), pp. 141-143.
* 2- Michael G. Carter
Oslo University
Department of East European and Oriental Studies
Islamic Law and Society 9, 2 (2002) pp.275-280.
* 3- Farhan Siddiqui
http://groups.google.ae/groups?q=%22medieval+Islamic+Pragmatics%22&hl=ar&lr=&ie=UTF-8&inlang=ar&selm=8idehn%24orh%241%40nnrp1.deja.com&rnum=1
* 4- Nicolas Rosei Nebo
Trans
Revista de Traductologia
2001 pp.277- – Numero 5,
http://comandes.uji.es/Revistes/Sumari.asp?Many=2001&INO=4282&Volum=&Numero=5&Mes=&Valor=1254&CA=Acces

2) تدريسه في بعض الجامعات الغربية كما في IE Med
(يراجع الموقع الآتي:
http://www.iemed.org/activitats/2001/ccislambibliografia.htm
وكما في
http://www.filosofia.uma.es/tradInter/cuarto/espAraEsp.html
وفي
Faculty of Philosophy and Letters University campus of Teatinos s/n 29071 Malaga (Spain
(يراجع الموقع الآتي:
http://www.filosofia.uma.es/tradInter/opCCuarto.html
3) سعة انتشاره في مكتبات الجامعات العالمية، ومواقع بائعي الكتب عبر الإنترنت
(يراجع الموقع الآتي:
http://www.google.ae/search?q=%22medieval+Islamic+Pragmatics%22&ie=windows-1256&hl=ar&btnG=%C8%CD%CB+Google&lr=
4) الإشادة به، واعتماده مرجعا من لدن بعض أشهر الكتاب، مثل محمد أركون (مع انتمائنا إلى مدرستين مختلفتين، يراجع
http://www.iis.ac.uk/research/academic_publications/unthought/bibliography.htm
5) الاستشهاد به في عدد من المعاجم والموسوعات العالمية (مثل معجم وبستر، وموسوعة البحث في العالم، وموسوعة يونيبيديا).
http://www.websters-online-dictionary.com/definition/english/Su/Sunni.html
http://encyclopedia.worldsearch.com/sunni_muslims.htm
http://www.unipedia.info/Sunni_Islam.html#External_links

مقتبسات مما جاء في المراجعات
جاء في تقرير د.أدريان قالي رئيس تحرير المجلة البريطانية لدراسات الشرق الأوسط (وهو القارئ الذي كلفته دار النشر الكيرزون برس بمراجعة الكتاب) ما نص ترجمته:
“يتضمن الكتاب دراسة مفصلة جدا عن موضوع يُعدّ غاية في الأهمية والتشعب. برنارد فيس هو واحد من العلماء الرواد الذين يعدون حجة في هذا الموضوع على مستوى العالم، وقد استطاع المؤلف أن يضيف عددا كبيرا جدا من الأفكار والتبصّرات في موضوعات لم يعالجها فيس نفسه بهذا العمق. إن أهمية التخاطب النصيّ والدلالة في العصور الإسلامية الوسطى بدأت الآن فقط تتجلى للعيان، وقد تمكن المؤلف، بإيضاحه الأصول والأطر النظرية التي عمل فيها علماء الأصول، من كشف أهمية الدور الذي قام به الأصوليون في هذا المجال. إن الأسس النظرية المتينة التي وضعها المؤلف في هذا الكتاب ستثير اهتمام العلماء المعاصرين في جميع أنحاء العالم لاسيما في أوربا. كما أنّ نجاح المؤلف في هذه المقارنة بين نظريات الأصوليين والنظريات البراغماتية الحديثة أعطى لعمله بعداً آخر من الإثارة”.
Dr Adrian Gully
The Editor of the British Society for Middle Eastern Studies Journal
Department of Arabic and Islamic Studies
University of Exeter
أما د. أنفر م إيمون (من جامعة كاليفورنيا) فيقول في مراجعة له للكتاب نشرتها مجلة الجمعية الأمريكية لدراسات الشرق الأوسط ما نص ترجمته:
“إن ما لم ينجز بقدر كاف حتى الآن هو دراسة النظرية اللسانية والعلامية المفسرة لصوغ عمليات التأويل عند قدامى الأصولييين. وقد استطاع يونس علي –في هذا الجانب من التأويل الإسلامي – أن يقدم إسهاما جادا. فهي دراسة متينة ومتخصصة لمناقشات مهمة في النظرية اللسانية والعلامية في الفكر الفقهي الإسلامي. وتبدو أهمية عمله في أمرين: 1- كونه يسد ثغرة في كتابات علماء أصول الفقه الإسلامي، و2- كونه يقترح أن جزءا أساسيا من النظرية الأصولية تتضمن نظريات متنافسة في تفسير المعنى، وتحديده، وتأويله. (…)
يعد الكتاب مقدمة متينة، وسيكون مثيرا للمتخصصين، وكذلك لطلبة كل من الشريعة الإسلامية، وعلم التأويل الإسلامي، والنظرية اللسانية، والعلامية.”
Anever M. Emon M University of California at Los Angeles
MESA Bulletin 37/1 (2003), pp. 141-143.

وفي مراجعة ثانية لـ م كارتر (من جامعة أوسلو) نشرتها مجلة القانون والمجتمع الإسلامي نقرأ ما نصه:
يعد الكتاب إضافة جديدة إلى أدب نظرية الفقه الإسلامي على المستوى الأصولي . وما فعله علي بنجاح، وبتفصيل هو تطبيق اللسانيات البراغماتية الغربية على علم أصول الفقه الإسلامي حتى القرن الثامن الهجري؛ لكي يوضح دون إطناب كيف اكتشف الأصوليون الحاجة إلى تسويغ منهجي لطرائقهم في استنباط الأحكام الأصولية من النص. وبناء على ذلك سيكون مفيدا أيضا لطلبة الدين المقارن، والقانون المقارن. (…)
لقد خصص (…) ودرس في الفصل الأخير – وهو أصعب الفصول- نظريات الدلالة المختلفة. وينبغي أن يقال: إنه لا الموضوع ولا التحليل يتسم بالسهولة، ومما يحسب لعلي أنه حافظ على كبح جماح تعقيدات، وتشعبات المشكلة، الأمر الذي جعله يحقق نوعا من التعمق الفكري انطلاقا من الأسئلة المبدئية الأساسية حول كيفية حصول المعنى وصولا إلى المباحث الختامية المتعلقة بكيفية إبلاغ المعنى وفهمه. (…).
إن ما سبق ما هو إلا نزر مختار من تلك المسائل التي يناقشها هذا الكتاب الجذاب fascinating. (..).
وعلى أية حال فإن هذا الكتاب ما هو إلا انطلاقة، وهي حقا انطلاقة واعدة جدا؛ إذ أن فكرة استخدام براغماتية قرايس لشرح مناهج علماء أصول الفقه الإسلامي مثمرة جدا، وقد نجح علي بمستوى يثير الإعجاب في البرهنة على عمق تفكير الأصوليين وتماسك منطقهم، وكيف أنهم قريبون من مفاهيم البراغماتية الحديثة.
Michael G. Carter
Oslo University
Department of East European and Oriental Studies
Islamic Law and Society 9, 2 (2002) pp.275-280.

وفي مراجعة على الإنترنت يقول فرحان صديقي:
لقد تعامل محمد محمد يونس علي مع موضوع متخصص جدا في أصول الفقه الإسلامي(…). إن نقطة القوة في الكتاب هي أنه يرمي إلى إعادة المناظرة الفكرية التي نسيها المسلمون مع أنها تسهم في إثراء مجتمعهم. (…) إن مؤلف الكتاب محمد محمد يونس علي يدعو المسلمين إلى أن يدرسوا الإسلام على مستوى فكري عال؛ ويروا كيف أن الدراسات العلامية الحديثة semiotics في الغرب تعود إلى التاريخ لتصغي إلى عصر من عصور الإسلام كان السمو فيه للفكر وليس للعاطفة.
Farhan Siddiqui
http://groups.google.ae/groups?q=%22medieval+Islamic+Pragmatics%22&hl=ar&lr=&ie=UTF-8&inlang=ar&selm=8idehn%24orh%241%40nnrp1.deja.com&rnum=1

وأشارنيكولاس روسي نيبوت Nicolas Rosei Nebot (في مجلة الترجمة الصادرة باللغة الإسبانية في بداية مراجعته) إلى إجراءين ينبغي للباحثين الغربيين أن يقوموا بهما لتسهيل دراسة المصادر الإسلامية دون تحريف، وهما: 1- تنقية كل ما يتصل بالإسلام من شوائب غريبة موجودة في أغلبية بحوث المستشرقين، 2- القيام بالبحوث المتعلقة بالموضوعات الإسلامية بنفس الجدية والوسائل العلمية المستخدمة في الأمور المتعلقة بحضارتنا الغربية
ثم قال: “وبمجرد أن نقوم بهذين الإجراءين فقد أعربنا عن استعدادنا للقيام بالعمل الموضوعي المطلوب، وكتاب Medieval Islamic Pragmatics يفي بهذين الإجراءين بوضوح، ومهارة، وحزم على نحو يستحق الإعجاب” (…) ” فقد تمكن من هدم كل الأفكار والاصطلاحات الموجود ة في الاستشراق المكتوب باللغة الإنجليزية واللغات الأوروبية الأخرى.
“ولكي يصل إلى هدفه هذا، وهو إعادة بناء المجال الفكري في التخاطب الإسلامي من جديد، لا يتوانى المؤلف محمد يونس في الاستعانة بالتصميمات، والأشكال التوضيحية، التي تكشف –فضلا عن النص- السمة الأكاديمية المتأصلة في عناصر التخاطب بين علماء الإسلام (…)، والذي يجذب انتباه يونس علي هو موضوع المفاهيم في البحوث المتصلة بعمليات التخاطب، وقد وعد وبرهن –في هذه الدراسات النموذجية- على أن هذه المفاهيم يمكن أن تسهم في صوغ مفاهيم جديدة، وفي تطوير هذا الفرع من اللسانيات الحديثة”
Trans
Revista de Traductologia
2001, Numero 5, pp.277- – 280.

سادسًا: الكتب المعدة للنشر
1. معجم المترادفات
2. تحليل الخطاب

سابعًا: تأليف المناهج
1. منهج مساق علم الدلالة بقسم اللغة العربية وآدابها بجامعة الشارقة
2. منهج مساق علم اللغة بقسم اللغة العربية وآدابها بجامعة الشارقة
3. منهج مساق فن الكتابة والتعبير بقسم اللغة العربية وآدابها بجامعة الشارقة (مشترك)
4. منهج مهارات الاتصال باللغة العربية (2) بقسم اللغة العربية وآدابها بجامعة الشارقة (مشترك)
ثامنًا: المشاريع البحثية الممولة
1. منهج الكتابة وبناء النص لطلبة السنة الرابعة والماجستيربقسم دراسات الشرق الأوسط (تمويل جامعة إدنبرا) من يناير إلى أكتوبر 1997
2. مشروع إعداد امتحان الكفاية في اللغة العربية (مشترك مع أ.د محمد عصفور، ود. سين ياغي) منذ 11/2/2002 (تمويل جامعة الشارقة)
تاسعًا: المؤتمرات العلمية
أ- المشاركة بأوراق مع الإلقاء:
* الأصول الأنطولوجية والإبستمولوجية الموجهة لاتجاهات المدارس اللسانية في القرن العشرين، مؤتمر “مناهج الدراسات اللغوية والأدبية: جدل التراث والحداثة” المنعقد بكلية الآداب بالجامعة الأردنية في المدة (16-18/5/2001م).
* ندوة جمعية حماية اللغة العربية عن العربية والمعاصرة (تعقيب على موضوع “اللغة العربية والتجارة الإلكترونية”) 22/10/2001م.
* أزمة اللغة ومشكلة التخلف في بنية العقل العربي، مؤتمر اللغة العربية أمام تحديات العولمة، بيروت، 8- /4/2002.
* عناصر التخاطب عند القرافي، مؤتمر اللغة العربية أمام تحديات العولمة، بيروت، 15-16/4/2003.
* الباطنية الجديدة وقراءة النص: مقاربة براغماتية (علي حرب نموذجًا)، لمؤتمر اللغة العربية في عالم متغير (جامعة الشارقة 19-21/4/2005).
* المعجم التاريخي: إسهام في منهج البحث: أنموذج جمع المادة، مؤتمر اتحاد المجامع العربية (جامعة الشارقة 17-19/12/2006).
* مفهوم الكلمة وتحليل بنيتها في العربية، مؤتمر الوحدات اللسانية والتحليل اللساني، (كلية الآداب، صفافس تونس، 30-31/10/2007).
* معايير التفريق بين الدلالة القطعية والظنية والقطعية عند الأصوليين المتكلّمين واللسانيين، (مؤتمر العلوم الإسلامية بكلية الآداب والعلوم، جامعة الشارقة، 2008)
* نظرية الاستعمال عند ابن تيمية وفتجنشتاين: دراسة مقارنة (ندوة قراءة فتجنشتاين عربياً، بجامعة برلين الحرة 10-11 مايو 20012).

ب- المشاركة بالحضور والنقاش:
* ندوة “ماذا عن اللغة العربية وعصر العولمة؟”، جامعة عجمان، الأحد 16/4/2000
* مؤتمر علم اللغة السنوي بجامعة أدنبرا يوليو 1993.
* مؤتمر علم اللغة السنوي بجامعة أدنبرا يوليو 1994.
* مؤتمر علم اللغة السنوي بجامعة أدنبرا يوليو 1995.
* مؤتمر علم اللغة السنوي بجامعة أدنبرا يوليو 1996.
* مؤتمر الجمعية البريطانية للدراسات الإسلامية ودراسات الشرق الأوسط بجامعة مانشستر يوليو 1996.
* مؤتمر علم اللغة السنوي بجامعة أدنبرا يوليو 1997.
* مؤتمر الجمعية البريطانية للدراسات الإسلامية ودراسات الشرق الأوسط بجامعة أكسفورد يوليو 1997.
عاشرًا: المحاضرات العامة
* إلقاء محاضرة بجمعية حماية اللغة العربية بالشارقة بعنوان “مناهج علماء الأصول في فهم النص”، وذلك بقاعة بيت الشعر 9/5/2000.
* التفكير الإبداعي والتشجير المفهومي (محاضرة لمفتشي منطقة العين التعليمية ومدرسي مدرسة العين النموذجية) ربيع/1999م
* إلقاء محاضرة عن أنواع المعنى عند قرايس جامعة الشارقة
* إلقاء محاضرة عن النحو والمعنى جامعة الشارقة
* إلقاء محاضرة عن محاولة لصوغ قواعد تأويل العدد جامعة الشارقة
* إلقاء محاضرة عن مظاهر التخلف في بنية العقل العربي المعاصر بقسم علم الاجتماع بجامعة الشارقة.
حادي عشر: المشاركات الإعلامية
* المشاركة في برنامج إشارات عن “المنافسة بين العربية واللغات الأخرى” (تلفزيون الإمارات) 28/10/2001م.
* المشاركة في برنامج ضيف من لندن (موضوع الحديث عن تراث العربية وفهم النص). (تلفزيون MBC) أكتوبر 1997.
* المشاركة في برنامج الملتقى (موضوع الحديث التعريف بدراسة الماجستير في قسم اللغة العربية بجامعة الشارقة). (تلفزيون الشارقة) 23/5/2004.
* المشاركة في برنامج الملتقى (موضوع الحديث اللغة العربية في خطر). (تلفزيون الشارقة) 3/7/2004.
* الإشراف على موقع “منتديات تخاطب” على الإنترنت الذي استضاف حتى الآن أكثر من 3700000 زائر (معدل الزيارة اليومية أكثر من 3 آلاف زائر تقريبا).
* الإشراف على مواقع أخرى أعداد الزوار فيها متفاوتة.

ثاني عشر: العضويات
* عضو هيئة التحرير بمجلة العلوم الإنسانية والاجتماعية (جامعة الشارقة).
* عضو استشاري بمجلة العربية (جمعية حماية اللغة العربية).
* عضو سابق بالجمعية البريطانية للدراسات الإسلامية ودراسات الشرق الأوسط.
* عضو في جمعية حماية اللغة العربية بالشارقة
ثالث عشر: الجوائز العلمية الحائز عليها
* جائزة أفضل دكتوراة في الجامعات البريطانية
* جائزة الترتيب الأول على مستوى طرابلس (الشهادة الأعدادية)
* جائزة الأداء المتميز لأعضاء هيئة التدريس بجامعة الشارقة 2005-2006
* جائزة التميز في البحث العلمي من كلية الآداب والعلوم بجامعة الشارقة 2004-2005
* جائزة التميز في البحث العلمي لسنة 2011/2012 (من كلية الآداب والعلوم بجامعة الشارقة)
رابع عشر: اللغات والمهارات
* إجادة العربية والإنجليزية كتابة وقراءة ومحادثة
* إتقان برامج الحاسوب التي يحتاج إليها الباحث (مايكروسوفت أوفيس بفروعه، والبلاك بورد)
خامس عشر: الإشراف على رسائل الماجستير
* أدرس مساق اللسانيات لطلبة الماجستير، وقد أشرفت على بعض الرسائل منها:
* ماجد العلوي، استراتيجيات الحمل على غير الظاهر عند المحدثين.
* آيات فرج الله، الروابط في نصوص كتاب البيان والتبيين للجاحظ وأثرها في تماسك النص: دراسة في لسانيات النص.
* صالح عبد الرحمن محمد الحمادي، “ألفاظ النار في القرآن الكريم: دراسة دلالية”
* هدى أوغيدني “الإستراتيجيات الدلالية في الخطاب السردي لرواية السيف والزهرة لعلي أبو الريش.
* آمنة مصبح القايدي “المتجاورات في تذييلات القرآن الكريم: مقاربة دلالية”.

مختصر السيرة الذاتية للدكتور محمد محمد يونس علي
* العمل الحالي: أستاذ اللسانيات المشارك بقسم اللغة العربية وآدابها (بجامعة الشارقة)
* المؤهل: دكتوراه في اللسانيات من جامعة إدنبرا ببريطانيا 1997م
* الخبرة الأكاديمية
من سبتمبر 1999- حتى الآن:
* أدرس بقسم اللغة العربية بجامعة الشارقة.
* قائم بأعمال رئيس قسم اللغة العربية وآدابها بجامعة الشارقة (من 14/2-21/8/2004)
* سبق أن درّست في جامعة زايد، وجامعة إدنبرا، وجامعة الفاتح بطرابلس.

الكتب والبحوث المؤلفة
1) وصف اللّغة العربية دلاليا في ضوء مفهوم الدلالة المركزية: دراسة حول المعنى وظلال المعنى (منشورات جامعة الفاتح بطرابلس, 1993م) 443ص
2) تصنيف المعنى: موازنة بين ابن الحاجب وبول قرايس، مجلة أبحاث اليرموك، جامعة اليرموك، الأردن، مج 21، ع 2، 2003م.
3) أصول اتجاهات المدارس اللسانية الحديثة، مجلة عالم الفكر، المجلس الوطني للثقافة والفنون والآداب، الكويت، مج 32، ع 1، 2003م.
4) تفريق القرافي بين الدلالة باللفظ ودلالة اللفظ: دراسة براغماتية لنموذج من المنهج الدلالي الأصولي، مجلة مؤتة، جامعة مؤتة، الأردن، مج 18، ع 8، 2003م.
5) أزمة اللغة ومشكلة التخلف في بنية العقل العربي: دراسة في علم اللغة الاجتماعي، مجلة جامعة أم القرى، جامعة أم القرى، السعودية، مج 17، ع29، مارس 2004م.
6) القرينة وعلاقتها بالمعنى والمراد (مشترك مع د. بن عيسى باطاهر)، مجلة التجديد، الجامعة الإسلامية بماليزيا، السنة الثامنة، ع 16، أغسطس 2004م.
7) نظرية التخاطب والدلالة عند القرافي، مجلة التواصل اللساني، معهد المعلوميات والمعالجة الآلية للغة العربية (م.م.م)، الرباط، المغرب، مقبول للنشر.
8) الإحالة وأثرها في دلالة النص وتماسكه، مجلة الدراسات اللغوية، مركز الملك فيصل للبحوث والدراسات الإسلامية، مج 6، ع1، إبريل 2004.
9) مدخل إلى اللسانيات (بيروت: دار الكتاب الجديد المتحدة، 2004م)
10) مقدمة في علمي الدلالة والتخاطب (بيروت: دار الكتاب الجديد المتحدة، 2004م)
11) فن الكتابة والتعبير (كتاب مشترك)، جامعة الشارقة، 2006م.
12) علم التخاطب الإسلامي: دراسة لسانية لمناهج علماء الأصول في فهم النص (بيروت: دار المدار الإسلامي، 2006م).
13) المعنى وظلال المعنى: أنظمة الدلالة في العربية، ط2 (بيروت: دار المدار الإسلامي، 2007م).
14) الكفاية اللغوية والكفاية التخاطبيّة، العربية، جمعيّة حماية اللغة العربيّة بالشارقة، ع1، 2005.
15) المحامل الممكنة للأعداد: محاولة لصوغ ضوابط تأويلها، مجلة جامعة الشارقة للعلوم الإنسانية والاجتماعية، (مج 5، ع2، يونيو 2008).
16) الكلمة والمصرف في العربية (بمجلة الدراسات اللغوية بمركز الملك فيصل، مج 10، ع2، مايو 2008).
17) التحليل اللساني والوحدات اللسانية (مشترك) (تونس: LSCA، 2009).
18) مهارات الاتصال باللغة العربية (تأليف مشترك) (دبي: مكتبة الفلاح للنشر والتوزيع، 2011)
19) قضايا في اللغة واللسانيات وتحليل الخطاب (بيروت: دار الكتاب الجديد، 2012).
20) الخطاب ونظرية المرجعيات (حوليات كلية الآداب بجامعة عين شمس، ع 3، مج 40، 2012).
21) موارد القطع والاحتمال في الدلالة وضوابط التمييز بينها عند الأصوليين المتكلمين واللسانيين (فيلولوجي، ع 57، يناير 2012).
22) القراءة الحداثية للنص عند علي حرب (مشترك مع أ ماجد العلوي) (مجلة كلية دار العلوم بجامعة القاهرة، ع 63، إبريل 2012).
23) من إستراتيجيات الخطاب إلى مسالكه ومن المعنى إلى المقصد والغرض والغاية (مجلة كلية اللغة العربية بالقاهرة، ع 30 ، 2012(.
24) Eileen J.M. Broughton, Ali and M Jayyar, Education in Libya, International Review for Business Education, 129, April 1997.
25) Mohamed Mohamed Yunis Ali, Medieval Islamic Pragmatics: Sunni Legal Theorists’ Models of Textual Communication (London: , Curzon Press-Routledge, 2000), (267PP).
26) Sane M. Yagi, Mohamed Yunis Ali, Arabic Conjunction WA: A Conflict in Pragmatic Principles, Pozna? Studies in Contemporary Linguistics, Volume 44, Number 4 / December 2008.

المؤتمرات:
* الأصول الأنطولوجية والإبستمولوجية الموجهة لاتجاهات المدارس اللسانية في القرن العشرين، مؤتمر “مناهج الدراسات اللغوية والأدبية: جدل التراث والحداثة” المنعقد بكلية الآداب بالجامعة الأردنية في المدة (16-18/5/2001م).
* ندوة جمعية حماية اللغة العربية عن العربية والمعاصرة (تعقيب على موضوع “اللغة العربية والتجارة الإلكترونية”) 22/10/2001م.
* أزمة اللغة ومشكلة التخلف في بنية العقل العربي، مؤتمر اللغة العربية أمام تحديات العولمة، بيروت، 8- /4/2002.
* عناصر التخاطب عند القرافي، مؤتمر اللغة العربية أمام تحديات العولمة، بيروت، 15-16/4/2003.
* الباطنية الجديدة وقراءة النص: مقاربة براغماتية (علي حرب نموذجًا)، لمؤتمر اللغة العربية في عالم متغير (جامعة الشارقة 19-21/4/2005).
* المعجم التاريخي: إسهام في منهج البحث: أنموذج جمع المادة، مؤتمر اتحاد المجامع العربية (جامعة الشارقة 17-19/12/2006).
* مفهوم الكلمة وتحليل بنيتها في العربية، مؤتمر الوحدات اللسانية والتحليل اللساني، (كلية الآداب، صفافس تونس، 30-31/10/2007).
* معايير التفريق بين الدلالة القطعية والظنية والقطعية عند الأصوليين المتكلّمين واللسانيين، (مؤتمر العلوم الإسلامية بكلية الآداب والعلوم، جامعة الشارقة، 2008)
* نظرية الاستعمال عند ابن تيمية وفتجنشتاين: دراسة مقارنة (ندوة قراءة فتجنشتاين عربياً، بجامعة برلين الحرة 10-11 مايو 20012).

الجوائز العلمية الحائز عليها
* جائزة أفضل دكتوراة في الجامعات البريطانية 1996-1997
* جائزة التميز في البحث العلمي لسنة 2004/2005 (من كلية الآداب والعلوم بجامعة الشارقة).
* جائزة الأداء المتميز لأعضاء هيئة التدريس بجامعة الشارقة 2005/2006
* جائزة التميز في البحث العلمي لسنة 2011/2012 (من كلية الآداب والعلوم بجامعة الشارقة)
اللغات والمهارات
* إجادة الإنجليزية كتابة وقراءة ومحادثة
* إتقان برامج الحاسوب التي يحتاج إليها الباحث والمدرس (ومنها: مايكروسوفت أوفيس بفروعه، والبلاك بورد)

Share Button

Comments

comments

أترك تعليق

  • Default
  • Title
  • Date
  • Random
  • مِنْ أَيْنَ يَا فَسْلُ يُفْلَقُ الْحَجَرُ مِنْ حَيْثُ يَجْتَاحُ صُلْبَهُ الْبَطَرُ يَخْتَالُ رَأْسًا وَيَرْتَمِي قَدَمًا وَبَيْنَ تِلْكَ الْمَسَافَةِ الْوَطَرُ قَضَيْتُ
  • خَلَعْتُ عَنْ قَلْبِي ذُنُوبَ الْوَرَى ثُمَّ تَقَنَّعْتُ قِنَاعَ الطِّعَانْ وَجِئْتُ فَاقْبَلْنِيَ فِي أُمَّةٍ لَمْ تَبْتَذِلْ فِي الْعِيِّ مَعْنَى الْبَيَانْ أَزْعَجَنَا
  • كُلٌّ يُسَبِّحُ بِاسْمِهِ وَفَعَالِهِ وَيَزِيدُ وَصْفَ جَمَالِهِ وَجَلَالِهِ أَمَّا الَّذِي عَرَفَ اخْضِرَارَ فَضَائِهِ بِالْفَنِّ فَاسْتَوْحَى شُمُوخَ مِثَالِهِ يَا وَيْلَ مَن
  • يَا أَلْسُنًا مَا احْتَرَسَتْ مِنْ صَهِيلْ وَيَا قُلُوبًا مِنْ هَوَى الْمُسْتَحِيلْ طَافَتْ عَلَى عِيشَتِنَا نَفْحَةً تُطَيِّبُ الضَّنْكَ بِصَبْرٍ جَمِيلْ فَاغْتَالَهَا الْغِلُّ بِأَوْهَامِهِ يَا