• رعاية النحو العربي

      مقالي الذي يجمع على نحو ما بين طه حسين والرافعي رعاية النحو العربي لعروبة أطوار اللغة والتفكير   تحميل (PDF, Unknown) Read More
  • رحلة صيد في بحر عمان

    عُمانُ التي أَضْناكَ حُبُّ عُمانَا أي أضناك حبها لا حب سُعاد وَضَع اسمها الظاهر موضع ضميرها الباطن تعلُّقا بها ودلالة على أن ظاهرها في محبته كباطنها والحمد لله رب العالمين Read More
  • تفجير عروض الشعر العربي

    معالم تفجير عروض الشعر العربي 1  داعي التكامل تعلمت أن أحرص على معالم الحياة في الثقافة العربية الإسلامية ؛ فاقتضاني ذلك ألا أشتغل بمسألة أو مسائل منها قدامية أو حداثية أو Read More
  • نظرية النصية العروضية، هدية العيد تحية الغريد الشجية الترديد (الإخراجة الأخيرة)

    حينما نشرتُ مباحث هذا المقال صبر عليها بعض المتخصصين قليلا، ثم يئس من دعاواها النظرية العريضة؛ فذكرت أنها لم تكن لتكون إلا عن تطبيق كثير، ووعدت بإلحاق التطبيق الكافي، ويا Read More
  • نقد الأحكام النحوية بين الثبات والتحول

    "أتقدم بالشكر خالصا للأخ الكريم الأستاذ الدكتور محمد جمال صقر، على ملحوظاته الرائعة التي قدمها، وعلى أسلوبه السخي في تقديمها، الذي أثبت بدوره أن القدرة الفنية قادرة على أن تضيف Read More
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

أرشيف أكتوبر, 2016

دعوة إلى تقييم نظرية العروض الرقمي للمهندس خشان خشان

10476503_667569369998273_3283137564086970596_n[1]

محمد جمال صقر 291

أستاذي الفاضل د. محمد جمال صقر إن كان لي فضل فمن يمناكا … وفيوضها من بعض بعض نداكا شرف اجتماعك والخليلِ وأحمدٍ …. في فقرةٍ قد نوّرت بسناكا طوقتنيه وإنني لك شاكر … ما كان تمّ بصفحتي لولاكا أنعم بذي القمم الشوامخ سؤددًا…. قد جاوزت أمجادها الأفلاكا سأظل أطمح أن تقيم منهجا …. يلقى العدالة عندما يلقاكا

بين الشعر والنثر لجوته

FK076-1

محمد جمال صقر 206

=لماذا لم يقدم أحد من الشعراء الشباب نثرا ناجحا؟ =الأمر في غاية السهولة؛ ذلك أنه لكي تكتب نثرا يجب أن يكون عندك ما تقوله! أما من ليس عنده ما يقوله، فيبقى له أن ينظم شعرا وقوافي؛ حيث تجر الكلمة وراءها كلمة أخرى، ونخرج في المحصلة بشيء لا يعني شيئا في جوهره، ولكن له شكلا يبدو كما لو كان شيئا ما”! جوته 1832

أنت القصيد وكلنا شطر لمحمد خير

13669564_1097250797004827_7417091595426553491_n[1]

محمد جمال صقر 277

سيدي محمد جمال صقر حفظكم الله أنا من بعض غرسكم مولاي، ولي الشرف أن تتلمذت علي يديكم عاما دراسيا، فما طربت لمثل لغتكم، فليت الزمان يعود يوما أو بعض يوم فأهنأ برؤيتكم، وأنعم بمجالستكم، وأشرف بالتحدث معكم مرة فكم كنت منصتا، فهل يري لساني ونطقي يعيناني في مقامكم؟ أم أن الزمان يضن علي بلقياكم؟

  • Default
  • Title
  • Date
  • Random
  • أُوتيتُمُ الْأَبْصَارَ فَاسْتَعْمَيْتُمُ وَرَضِيتُ مِنْهَا مَا يَرَاهُ الْمُلْهَمُ وَسَعَيْتُ فَاسْتَغْشَيْتُمُ أَعْذَارَكُمْ وَتَبِعْتُمُونِي رَيْثَما أَتَقَدَّمُ مَا أَشْأَمَ الْمُتَجَبِّرِينَ عَلَى الرِّضَا ضَلَّتْ
  • شَهِدَ الْعِيدَ مَيِّتٌ وَشَهِيدُ ظَاهِرٌ سَعْدُهُ وَمِسْخٌ مَرِيدُ وَتَدَاعَتْ لِنَهْشِ لَحْمٍ شَرِيفٍ وَدَمٍ طَاهِرٍ ضِبَاعٌ تَزِيدُ تَتَأَلَّى عَلَى الشَّهَادَةِ وَالْحَقُّ
  • حَضَرْتُ فَلَمْ أُسْأَلْ وَغِبْتُ فَلَمْ أُذكَرْ فَخِفْتُ إِذَا مَا طَالَتِ الْحَالُ أَنْ أُنْكَرْ أَحَطْتُ بِمَا لَمْ يَدْرِ أَهْلُكِ وَاكْتَوَتْ بِكِتْمَانِهِ
  • رَحِمَ اللَّهُ عَبْدَهُ مِفْتَاحَا وَجَزَاهُ عَنْ صِدْقِهِ فَارْتَاحَا حَمَلَتْهُ جَمَاعَةٌ مِنْ بَعِيدٍ وَأَدَارَتْهُ مِنْ قَرِيبٍ فَطَاحَا لَيْتَهُمْ عَالَجُوا الْمَغَالِيقَ وَاسْتَبْقَوْا