• هلهلة الشعر العربي القديم

    هلهلة الشعر العربي القديم

    ...يبدو البحث لقارئه، في أمر الجَزالَةِ (صفة الشعر العربي القديم) والإِجْزالِ (إخراج الشعر العربي القديم على هذه الصفة) والتَّجْزيلِ (الحكم على الشعر العربي القديم بهذه الصفة) وأمر الرَّكاكَةِ (ضِدّ الجزالة) Read More
  • (حزب الله) كلمتي وإنشاد قصيدة الإلبيري

    (حزب الله) كلمتي وإنشاد قصيدة الإلبيري

    في جريمة البغي الصهيوني على غزة نتذكر موقفنا هذا في جريمة البغي الصهيوني على لبنان الذي ربطناه بالبغي الصهيوني قديما على غرناطة الأندلسية واحتفينا بثورة المسلمين الكلمة مجتزأة من مهرجان Read More
  • مقام البهجة

    مقام البهجة

  • لحن العمل

    لحن العمل

    [دُعيت اليوم إلى نظم أغنية أطفالية تربوية، فنَظمتُ من فوري هذه الأبيات؛ فأُنكر عليّ أن يفهمها الأطفال، فزعمتُ أنهم إنما يتعلقون بلحنها -إذا جادَ- أولَ ما يتعلقون، ثم بعدئذ يكون Read More
  • أقران إبليس

    أقران إبليس

    من ينكر أن مؤسسات مصر معرضة فيما يأتي للانقلاب رأسا لعقب غاية ومنهجا وأسلوبا وإدارة! أرى أنه لا أحد! إذا كان هذا هكذا أفتغيب عن عقلٍ كبير أو صغير، حاجةُ Read More
  • 1
  • 2
  • 3
  • 4
  • 5

حيرة، لهالة الحراصية تلميذتي العمانية النجيبة

محمد جمال صقر 118

تُصليني النافِلة فألبسُ هُوية الأجرِ الأزرق وأولدُ من حربِ المخاض سيئةً لا لون لها  وأركض أنا أركض ممسكةً بذكرى غرائبي أفتش عن إيمان الأمس، وأعيد تأريخ الصلاة فلا أجدُ في الحُب سجادتي  ومسبحتي تُخمد المأساة بالتبعثر وفي المنتصفِ تلبّس المطرُ محرابي وسكتَ كل الحي يصغي لبكاء شرف الرماد فيَّ وما من أحدٍ أبصر أنني كُفنت بمعركتي هكذا وضعوا المصاحفَ في رفوفِ الدار وخرجوا من بابِ الفاتحة حاملينَ البسملة وأنا في الغيبِ أصغي لقطيع التجاربِ وأشهدُ وجع البحر الذي تعثّر بموجة. تكبرُ بي السنة، تكبر بظنِّ التحديق في المنفى أنَّ الدساتينَ على قوارعِ الطُرق مشدودة وأنَّ كل خشبةٍ عود، يُخيم فيه اكتمالُ الملاوي فيخلقُ ازدواج الأوتار وتغمزُ في يدِ عازف أغنية فهل يكفي موتي للرقصِ هذه الليلة؟ وهل تحظى سُفني بقبلةِ الريح؟ وهل سيهطل النغم قميصًا مُبشرًا؟ أم انطفأ رحمُ النورِ في عيني قبلَ أن ألون دلائل المجازات بالأزرق؟ لكي تكبر السنةُ بظنٍّ ولحن تعثَّرت القصيدة بضمة. يُكملني النقص، تنجيني الهاوية، تغرقني اليابِسة يشعلني الماء، يخمدني الحطب، تُجيبني الأسئلة أنا في الصراط أفتشُ عن موقفي وخلفي الحب يبحثُ عن الموسيقى و هو أصلَم سراجي كثافةُ هذه اللغة، لكن حرفي يسألُ الأمان من الفَّخ وأغنيتي تسأل الحرية من السجون، والبريدُ في قلبي بشرَّني بالوحي وفي ميقات البشارة تقررَ موتي فَبُعثت ألامسُ الاحتمالات فتعثَّر المصيرُ بِك.

الصعلوك، لمعاوية الرواحي

محمد جمال صقر 91

بعمودٍ فقريٍّ مكسورٍ حمل الأرض على كتفيه وغادرَ؛ فالغربةُ أخذتْ نصفَ مواجعِه والحب الباقي في القلب يسيّرُه. الماء الناعم مرتطما بالخضرة يجعله إنسانا ويغيره .. وأنثى من رحم النارِ الأرضية جاءت كي تُسكرَهُ شيطانُ المعنى إنسانٌ والعين الفلكية في الجمجمةِ الإنسانيةِ نارٌ ودماء تصهرُه تجادلَ في صفِّ اللغةِ رجالٌ ونساءٌ والأيام سواسيةٌ في المعنى! لا الفلسفةُ انتصرتْ أو حملت أسفارَ التاريخ ولا التاريخ تولى صنع إلهٍ باقٍ للإنسانِ يذكِّرُه .. نايٌ في الغيم وذكرى الماضي تصرعُه الغاب طريق مأهولٌ بالسكّان وذئب في المرعى يحرسه خوفا من أشباح الإنسان تدمرَه استلب الصعلوكَ نداءُ الناسِ فقاتلَ وتبادلَ مطعونان بسيف الدهرِ هجاءً ملعوناً كرره العالمُ ويكرره .. لا انتصرَ العالمُ ولا مات الصعلوكُ! الثأر الباقي كلماتٌ يتبادلُها الناسُ ليومِ الدينِ قبل مجيء الموتِ؛ ليحمل معنى الإنسان الأوّل ويحررهُ.

راية لعبد الله الكعبي

محمد جمال صقر 150

مذ غابت احلامنا انت في جبال الخور تحاطين بالتاريخ وانا في ساحل الجبلي والرمال انتي تغازلك الشمس لربما تبعثين لها قبلة وانا امط العشب من حجر انت هناك سيدة الأزرق وانا هنا يكسوني الأبيض لم نبحث بعد عن طريقة للحب لعله ينتصر لعلنا هزمنا لعل الجنون عقل بعدما جاب المستحيل راية يا طموحي المخضب بالزرقة يا حبيبتي المنتقاة بدقة سأضمك هذه المرة وأهرب الهروب حديقة ليمون يشرب ماء المحاولات حاولي ان تعي ان الحب محاولة وان الحضن شرارة احبك الف مرة كي تحبيني مرة سنضع على الكراسي وردتين لعنا نلتقي برهتين حينما ابحث عنك لا اجدك في عيني تختبئين في دفتي صدري فصدري كتابك المقروء ورائحة بخورك انفاسي راية من سفر الوجع ولدنا احبك كما انت لا تيأسي من يرمي البر لليمام يحصد سعادة العصافير اه من بعد بعد قرب ساظل انا الطائر وانت جنتي

إلى أمي، لعبد الله الكعبي تلميذي العماني النجيب

محمد جمال صقر 175

إلى أمي….. _مفتاح القلب_ الصباح هذا كعينكِ وعينك هي صباحي تعشقين الرحمة والرحمن أنت وحدك نور الأرض وعروس تزف بيوم الجمعة تزينها روائح الجنان صباح الخير يا مفتاح القلبْ صباح الخير يا كنزي يا حنوطا يا جمالا يا معجزة الربْ جلوسك هو كرسي صامد جلوسك باق على حاله ذهب الجسد وطار الحسد وبقي كالعادة نجمك الصاعدْ المئذنة تئن : الراحلات الباقيات والباقيات حتما راحلات لن أواريك بيدي، فالذاكرة كلها أمي …صباح الخير يا مفتاح القلب الشاي الذي تعدينه شاهد لا تذهب للدنيا قبل شرب حليبك فأنت كلك حليبي وحبيبي أخذتَ من ثديي الروح وعلمتك النهاية السعيدة كحبات الذرة الحمراء حتما تلبس البياض كلما اشتدت المحن اكتسبنا البياض الدار تتبدل يوم تتبدل الارض غير الأرض ضميني يا نبع الحب أضمك يا سني يا يدي المرفوعة للسماء أفاطم مهلا يا غيمة تطلين من عل أفاطم مهلا… يا أمي هل الجنة حلوة كما وصفتها لي يوم كنت صغيرا هل هي كما قلت حليب وعسل هل هي كما علمتني يا بني ارم بجوزاء (الحدال) فأن سقطتْ بعيدة تبتعد وإن سقطتْ في عينيك تقترب أو هي كما قلتِ لي ذات مرة كالشعر العالق بالحنجرة من قصر القوافي والتفعيلة الشاردةْ أماه … هل الناس سواسية هناك؟ والفجر يطول ويطول هل عادت (سني) التي رميتُها إليكِ أماه حملناكِ دفعة واحدة ولحفتك امك الأرض كي تلدك مرة اخرى … هذه هي امك الأرض التي كنت اوصيتني بأن أبرها احتضنتك بلطف ولطف آه أول مرة أراك فيها لا تغطين عيني حينما ارى ميتا يمرّ كل ما فعلتِه لي هذه المرة غطيتِ وجهكِ بوشاح رملي وفتحت عيني جيدا وقلتُ كما قلتِ لي لا تنظر إلى الموت يا ولدي دعه يمرُّ بسلام وابتسم لي وله… فهو سيذبح بيوم عيد وأنا سألاقيك لنبدأ معا الكلام …

العزيمة، لعبد الله الكعبي تلميذي العماني النجيب

محمد جمال صقر 176

ممثلو مصر القديمة كل جدار يعلو قمة جزار برتبة إنسان ومثقف يطارد فتاته والشهامة هي الشهامة ترتعد عيناك لمشاهدة أعين الممثلين ولكن العين تتمعن في دور الانسان وعلاقة المجد بالمجد هذا هو فلمي المفضل كأني أتخلل جداريات القدامى وأتحلل فيها ربما حبيبتي مثل الممثلة الممشوقة القوام حنكة الزمن في البياض وحنكة البياض في الزمن ساطور الأسطى يقسم اللحظات لا ترهق الرجال الديون ولكنهم يرهقون من ابتعاد نسوتهم عنهم وقت الحب والحنين وفي مصر يعلو إحساس البقاء إنك آخر ما أنتجه الحب زمن أساطين الحب إذن هي العزيمة لا وجه حسين صدقي أو فاطمة رشدي في المزاد ولا المزايدة إنه عرض النخوة وصوت الموسيقى المنسجم مع المعلم الدقة في كى شيء في النطق والأدوار والحوار ولكن قلبك يكاد ينفطر لأمر أكثر فرحا وحزنا إنه باختصار عزيمة جدار الحارة وطرقها المسفلتة والناي الملحن أصواتنا الداخلية عزيمة الحب الراقد على منكبيه لعله ينهض مشمرا عن خمول أصاب إحساسا بالحياة سيدتي الجميلة في كل شيء آن لك أن تترجلي فالعزيمة قد ابتدأت الآن والآن يعلن قلبي وليس المخرج هذه المرة أن العزيمة قد بدأت فعلا

كولاج، لعبد الله الكعبي، تلميذي العماني النجيب

محمد جمال صقر 162

قصني إن استطعت واجعلني في حلق الأصدقاء أغنية واقصص اسمي حيث تشاء ربما أكون وحدي دواء هل يعجبك انكساري فكيف تطيق وداعي في القصيدة أيها الرجل كيف تجعلني جناحا للحروف كيف أنت والمازحون عن وردة تنمو في الضباب؟ حطمني شظايا وجربني (كولاجا) قد أصبح تحفة أو أصبح مثلك ملاكا في عين ذئب أعرف أني كثيرا ما أقف وأفوق وأنت لم تفق عد بي للأصدقاء، كلمهم بمرح وابن معهم ولو مرة فكاهة هات الصمغ المعبأ بالحقد واجمع بين جناح الفراشة وجذعها لن يثبت اللعاب متفرقين حينما يضحك صديقنا الغريب في ابتسامته الشقيق في عبارته اعلم أني أحبه ولكن مصادفة مزقتني بشراهة وجعلتني آخر أني وجدته معك وجع كوردة حمراء هو الطعن في الشوق وردة كالوردة هو القلب عد بي إلى البداية يا غريب عد بي إلى النخل الذي يزرعنا معا أخوة منذ افترقنا من منا أكمل دورته وأصبح صامدا هل فخار العجائز المتلاقي بحبال الماضي حيّ أم الفخار هذه المرة كسّر بعضه بعضا قصني بطول المسافة بيني وبينك لعلك تجد في الفاصل بيننا حلا للبعيد الذي يسدّ رمق المتربص بجدي حاول أن يكبر ولم يكبر المعادلة بصدق سهلة ضع بيننا دمعتين وجملتين وقل للجميع بأعلى صوتك قص ولصق
error: Content is protected !!