سيف الله


“لقد شهدتُّ مئة زَحْفٍ أو زُهاءَها، وما في جسدي موضع شبر إلا وفيه ضربة أو طعنة أو رمية، ثم ها أنا ذا أموت على فراشي كما يموت العَيْر (حمار الوحش)؛ فلا نامت أعين الجبناء”،

خالد بن الوليد (21=642).

(7) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

Leave a Comment