تخليد الخير لا الشر


“سيرة الحكم في المحكومين هي خلاصة الحضارة، وفي الإسلام الدين المعاملة: فإذا كانت سيرة القوم في أنفسهم طغيانا وجبروتا وقسوة وإذلالا، فإن تخليد مثل هذا الجبروت والإبقاء عليه ماضيا في الأثر الباقي قصرا أو معبدا أو مسرحا أو صنما، حرصٌ على نقل الشر المتمكن إلى الأجيال، وتخليده فيها كما تخلد المحامد، والشر واجب الزوال، وليس واجب البقاء، وظنُّ المتمكن بالشر من الناس البقاءَ باطلٌ؛ إنما يخلد بالآثار العملُ الصالح”،

نجيب محمد البهبيتي (1412=1992).

(6) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

Leave a Comment