محبتنا


في مكتبي من قسم اللغة العربية وآدابها بكلية الآداب والعلوم الاجتماعية من جامعة السلطان قابوس، أواخر عام 2018 الجامعي، سمعَتني الدكتورة لينغ لي وانغ تلميذتي الصينية النجيبة، أجيب مهاتفة ابنتي الدكتورة ريم من الصين، وعرفَت أنها مقبلة على الزواج، وظنت خطيبها غير مسلم، فقالت وقد تهلل وجهها: ما أروع هذه الأريحية! قلت: بل هو مسلم، ولا يجوز أن يكون غير مسلم! قالت: ولماذا، ألا يكفي أن يتحابّا؟ قلت لها: إن محبة كل شيء عندنا متفرعة من محبة ربنا!

(28) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

Leave a Comment