أمضي، لعبد العزيز الصيغ


في وداع عمان إلى اليمن (2013)

أمضي فيمـلؤني من بعدها عجبُ      أكنتُ  فيها وكانت فيّ تضطربُ

أكنتُ أحمــــــلُ في جنبيَّ عبءَ هوى ولم تنـله أراجيفٌ ولا عَتـَبُ

وظلَّ يكـبُرُ في عينيّ  متشحًا إزارَ من ذهـبوا في العشق واغتربوا

نزلتُ فـوقَ ثـراها نبتَ رابيةٍ تشدو وعصفُ رياحٍ حولها سـَكِـبُ

صحبتها زمنـًا عـزّت مـكانتـُهُ وسوف تبقى معي في النفس تصطحـبُ

تقلــّبتْ بيَ أحـوالُ الهوى وبها ولم تزل بي إليهـا الروحُ تنقلبُ

ظلت تراودني في كلِّ آونة ولم تزل في دمي تسعى وتصطخب

لها توقدُ عشاقٍ ودفءُ هوى لا ينقضي وحـنينٌ ليس ينسحب

على رباها التقى فرسانُ مملكةٍ لهم نزولٌ وإن جدّ الوغى ركـبوا

صحبت فيها أجلاءً أساتذةً إليهم الروحُ من قبل الخطا تثب

على محـياهم سمتُ الوقارِ وفي أخلاقهم شرفاتُ الضوء تلتهب

يبقى لهم في ضمير النفس مـنزلةٌ بـهــيةٌ ووجـــــودٌ باذخٌ صَخِبُ

حقائبي بهم ملأى وذاكرتي منهم إذا جفّـت الآبارُ تحتلب

ملأت من حبهم أحمالَ راحلتي فــفي عناقيدها من شوقهم عِنـَـبُ

حَلـُّـوا مكانًا له في النفس منزلـــةٌ بعيدةٌ تـُـرتقى إن جَلـَّـت الرُتـَبُ 

وربما اضطربت في لحظة صورٌ وخاب ما كان عندي ليس يضطرب

سبعٌ مضت وكأني ما شعرت بها ولا حـوتها أعاصيرٌ ولا نـَصَـبُ

أمضي وأسـئلة تمضي تلاحقني وعشرة ملؤها الأوراقُ والكتبُ

وذكرياتُ أحاديثٍ وأمكنةٍ في الروح تمتد أغصانًا وتنتصب

أمضي وفرحةُ غيم أسـتسرُّ بها تمضي معي وسماءٌ ليس تحتجب

وأن أرى بعد تركي ما رغبت به ما كانت النفسُ دوما فيه ترتغب

وخفف الوطءَ عـنـّي أن يغــــــادرها قبلي عـزيزون عنها فجـأةً ذهبوا

أنِـسْت في قربهم ثم انطوت صحفٌ بيضٌ نسيمُ شذاها ظلّ ينسربُ

ما جاء ذكرُ بدورٍ من فمٍ عطرٍ إلا وجال لهم في خاطري طلبُ

إلى رُبا وطني تمضي الخطا خببا يحثها أملٌ كالصحو مُرتقبُ

مواطن العز أنداء الغمام على تخومها وذرا هاماتها ذهَبُ

ما مر بي سـاعةٌ أصفى وأجمل من   مرأى ربـاها فـفيها الـوقت يُنتخبُ

ولا تجلّى جمالٌ في عذوبته إلا وكان لها من حظه سببُ

هي الجـنان التي تشفى النفوس بها وغيرها من مجاني حسنها شـُعـَبُ

أمضي إليها فتشدو النفس في فرحٍ ويملأ الروحَ حسُّ منعشٌ عَذِبُ

(24) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

One Thought to “أمضي، لعبد العزيز الصيغ”

  1. د.الصيغ:
    مساء الخير دكتور محمد ارجو ان تكون في حال طيبة انت وجميع الاهل والاصدقاء أرجو أن يتجدد اللقاء بك أنت في القلب أيها الصقر العالي

    د.صقر:
    أهلا أهلا أهلا ألف أهلا وسهلا ومرحبا شاعرنا المفلق
    كيف حالك ومالك وآلك وعيالك
    لعلكم جميعا بخير
    وكذلك أنت في حيث تحب
    أعزك الله وأكرمك

    د.الصيغ:
    اهلا وسهلا اخي محمد ارجو ان تكون في احسن حال انا في خير والحمدلله انت في المكانة العالية عندي واعتز بك صديقا عالما لم تسعف الايام بالاستفادة منك لا انسى تقديرك لي وتقديري لك اكبر دعك من كلمة سخيفة لمت نفسي عليها كثيرا ارجو ان تكون وجميع الاهل في حال اطيب

    د.صقر:
    يا أخي لا بأس عليك عفا الله عني وعافاك نتقرب إلى الله بمحبتك ونسأله أن يجمعنا على خيري الأولى والآخرة وسلام على أهلنا المجاهدين ورحمة الله وبركاته

Leave a Comment