ازدجار


وجدها فرصة؛ فنقل لي عن ول ديورانت في المجلد الحادي عشر من قصة الحضارة ، قوله : “من بين النتائج المهمة لوباء الموت الأسود في منتصف القرن الرابع عشر، والذي قضى على نصف إلى ثلث سكان أوروبا- أن سطوة الخرافات الدينية التي عاشت فيها أوروبا في القرون الوسطى، تزعزعت، ومهد ذلك لعصر النهضة، ومهد أيضا للإصلاح الديني داخل الكنيسة”؛ فعلقت له عليه قولي: عسى سطوة المادية التكنولوجية المعاصرة أن تتزعزع هي كذلك تحت وطاة سيدك الكورونا المتجدد، فنتنظف، ونتنفس، ونتعرف حدنا، ونتوب إلى ربنا!

(4) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

Leave a Comment