سيرتي العلمية والعملية


إن العلم –وَكَذَلِكَ الْفَنُّ- كِيان خَفِيٌّ مُطْلَقٌ، يكون ويتزايد بعَمَلَيِ التَّعَلُّمِ والتَّعْلِيِم جميعا معا، ويتناقص إذا نقصا، حتى يزول إذا زالا! وعلى هذا المنهاج أشتغل من العلم بنظرية النصية العروضية وتطبيقاتها، ومن الفن بالشعر والقصة والمقال. وأومن في التعليم: بأثر حسن صحبة الأستاذ لتلامذته في ارتياحهم له ومودتهم، ثم بأثر تحري مصلحتهم في الثقة به والانتصاح بنصحه، ثم بأثر رعاية أعمالهم في استيعابهم له وزيادتهم عليه، وأنَّ في ذلك زكاةَ العلم واتصالَ العمل.

***

تَاسِعًا= أَعْمَالُهُ التَّشْرِيفِيَّةُ:
الْمَقْروءَةُ:
1 التَّرْجَمَةُ له في 1995م، بِمُعْجَمِ الْبابَطينِ لِلشُّعَراءِ الْعَرَبِ الْمُعاصِرينَ، الصادر عن مؤسسة جائزة البابطين للإبداع الشعري، الكويتية.
2 التَّرْجَمَةُ لَهُ في 2009، بِالْمَوْسُوعَةِ الْكُبْرَى لِلشُّعَرَاءِ الْعَرَبِ (1956-2006):
(http://www.saddana.com/mawsou3a/poets.php…).
3 مُحَاوَلَتُهُ الْحُصُولَ عَلَى بَرَاءَةِ اخْتِرَاعِ نَظَرِيَّةِ النَّصِّيَّةِ الْعَرُوضِيَّةِ سنة 2012م، التي انكشف بها اقتصار الأمر على الاختراعات التَّصْنيعيَّة.
4 اخْتِيَارُهُ في 22/3/2016، لباب “مِنْ أَعْلَامِ اللُّغَةِ الْعَرَبِيَّةِ”، بموقع مجمع اللغة العربية على الشبكة العالمية (http://www.m-a-arabia.com/vb/showthread.php?t=14450).
5 التَّرْجَمَةُ له في 2021،، بالموسوعة الحرة (ويكيبيديا): (https://ar.wikipedia.org/wiki/%D9%85%D8%AD%D9%85%D8%AF).

الْمَرْئيَّةُ:
6 جَائِزَةُ قِسْمِ عِلْمِ اللُّغَةِ وَالدِّرَاسَاتِ السَّامِيَّةِ وَالشَّرْقِيَّةِ بكلية دار العلوم من جامعة القاهرة، سنوات 84، و85، و1987.
7 جائِزَةُ مُؤَسَّسَةِ “اقْرَأْ” الْخَيْريَّةِ بالقاهرة سنة 1994م، عن مجموعته الشعرية “لبنى”.
8 جائِزَةُ مُؤَسَّسَةِ “اقْرَأْ” الْخَيْريَّةِ بالقاهرة سنة 1995م، عن قصيدته “صَوْلَةُ الْبَراءِ بْنِ مالِكٍ الْأَنْصاريِّ”.
9 جائِزَةُ نادي جامِعَةِ الْقاهِرَةِ سنة 1995م، عن قصته “قَضَاْءٌ وَقَدَرٌ”.
10 جائِزَةُ نادي جامِعَةِ الْقاهِرَةِ سنة 1996م، عن قصيدته “صَوْلَةُ الْبَراءِ بْنِ مالِكٍ الْأَنْصاريِّ”.
11 جائِزَةُ نادي جامِعَةِ الْقاهِرَةِ سنة 1997م، عن قصته “جَمَلٌ”.
12 جائِزَةُ جامِعَةِ الْقاهِرَةِ التَّشْجيعيَّةِ سنة 2007م، عن مجال العلوم الإنسانية والتربوية.
13 جائِزَةُ مَجْموعَةِ بَشَرْ لِلتَّنْمِيَةِ الْفَنّيَّةِ وَالثَّقافيَّةِ سنة 2009م، عن قصته “مِهْرَجانُ الْفُرْنِ الْأَكْبَرِ”.

الْمَشْهودَةُ:
14 تَلْمَذَتُه تسع سنوات (89-1997م) للأستاذ الكاتب الأديب الفذ محْمودْ مُحَمَّدْ شاكِرْ، شيخ العربية في زمانه، رحمه الله!
15 اخْتِيَارُهُ في 2016، خَبِيرًا مُرَاجِعًا بِمُؤَسَّسَةِ مُعْجَمِ الدَّوْحَةِ التَّارِيخِيِّ لِلُّغَةِ الْعَرَبِيَّةِ (DOHALEX).
16 اخْتِيَارُهُ في 2017، رَئِيسًا لِلَجْنَةِ مُرَاجَعَةِ بَرْنَامَجِ بَكَالُورْيُوسِ اللغة العربية وآدابها، بكلية الآداب، من جامعة البحرين.
17 اخْتِيَارُهُ في 2017، عضوا بلجنة مراجعة بَرْنَامَجِ مَاجِسْتِيرِ اللغة العربية وآدابها، بكلية الآداب، من جامعة البحرين.
18 اخْتِيَارُهُ في 2018، خَبِيرًا مُحَرِّرًا بِمُؤَسَّسَةِ مُعْجَمِ الدَّوْحَةِ التَّارِيخِيِّ لِلُّغَةِ الْعَرَبِيَّةِ (DOHALEX).
19 اخْتِيَارُهُ في 2020، لـ”تَحْكِيم بَرْنَامَجِ مَاجِسْتِيرِ قِسْمِ اللُّغَةِ الْعَرَبِيَّةِ وَآدَابِهَا”، بكلية الآداب والعلوم التطبيقية، من جامعة ظفار العمانية.

***

تحميل (PDF, 953KB)

(3904) المشاهدات


موضوعات ذات صلة

2 Thoughts to “سيرتي العلمية والعملية”

  1. نصر الخروصي

    أصقر واهب الأجيال علما
    وهاديها إلى الخير الكثيرِ

    أسوق إليك أبياتا عذابا
    تشي بالود والحب الوفيرِ

    وتبدي بعض شكري وامتناني
    على نعماك والفضل الأثيرِ

    وحرصك منذ أعوام طوال
    لكي أرقى إلى المجد الخطيرِ

    نصر الخروصي

    1. لا شكر على واجب
      بني الحبيب
      وفقك الله وسددك
      وبارك لك وفيك
      ونفع بك

Leave a Comment